Advertisements

وزارة التعليم الفلسطينية تنعى الطفل الشهيد «ريان» وتطالب بمحاسبة الاحتلال

ريان ياسر سليمان
ريان ياسر سليمان
Advertisements

نعت وزارة التربية والتعليم الفلسطينية الطفل الشهيد ريان ياسر سليمان، الذي ارتقى بعد سقوطه من علو، أثناء مطاردة قوات الاحتلال الإسرائيلية لطلبة مدارس كان من بينهم في بلدة تقوع ببيت لحم.

وطالبت الوزارة، في بيانٍ صادرٍ عنها، وهي تنعى الطفل الشهيد، المؤسسات الدولية ودول العالم بمحاسبة الاحتلال على جرائمه بحق حياة أسرة التعليم من كوادر تربوية وطلبة وعاملين، معتبرةً ما حدث بأنها "جريمة بحق الحياة".

واستشهد الطفل الفلسطيني ريان ياسر علي سليمان (7 سنوات) إثر سقوطه بعد مطاردة جيش الاحتلال الإسرائيلي لطلبة المدارس من بلدة تقوع ببيت لحم بالضفة الغربية.

وأعلنت الطواقم الطبية في مستشفى بيت جالا الحكومي لم تنجح كافة المحاولات لإنعاش قلبه بعد سقوطه من علو أثناء مطاردته من قبل قوات الاحتلال في بلدة تقوع ببيت لحم.

(للمزيد طالع: استشهاد طفل فلسطيني في مطاردة جيش الاحتلال لطلبة مدرسة)

Advertisements

 

 

 


Advertisements