Advertisements

النيابة الروسية تباشر التحقيق في تسرب غاز "السيل الشمالي"

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
Advertisements

أعلن مكتب المدعي العام الروسي بدء التحقيق في الأضرار التي لحقت بأنابيب غاز "السيل الشمالي 1 و2" لضخ الغاز الروسي إلى أوروبا بمقطعها في مياه الدنمارك والسويد.

 

وكشف مركز رصد الزلازل السويدي يوم الثلاثاء، عن وقوع انفجارين تحت الماء على مسار خط أنابيب "السيل الشمالي" الممتدة من روسيا إلى ألمانيا الأمر الذي أدى لتسرب الغاز.

 

وأكد بيورن لوند المتحدث باسم مركز الزلازل السويدي: "ما من شك في أن انفجارات قد حدثت".

 

وأبلغت السفن المارة في المنطقة خفر السواحل باشتعال النيران على سطح البحر، وأكد لوند عدم وجود تدريبات عسكرية في منطقة الحادث، مما قد يتسبب نظريًا في إتلاف خطوط الأنابيب.

 

وفي وقت سابق، أعلنت شركة "نورد ستريم إيه جي" تسجيل انخفاض في ضغط الغاز عبر أنابيب "السيل الشمالي 1و2".

 

ووفقا لمعلومات السلطات الدنماركية والسويدية، تم اكتشاف تسربين للغاز في خطوط "السيل الشمالي" في شمال شرق جزيرة بورنهولم وجنوب شرق الجزيرة.

Advertisements

 

 

 


Advertisements