Advertisements

الخارجية الروسية تعلق على استفتاءات إنضمام مناطق أوكرانية إلى ورسيا

وزارة الخارجية الروسية
وزارة الخارجية الروسية
Advertisements

عقلت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء 28 سبتمبر، على الاستفتاءات التي أجريت في أوكرانيا على الانضمام إلى روسيا، مشيرة إلى أن الناس اتخذوا خيارهم الحر.

وقالت الخارجية الروسية في بيان، إن "نتائج التصويت تتحدث عن نفسها: سكان دونباس وخيرسون وزابوريجيا لا يريدون العودة إلى حياتهم القديمة وقد اتخذوا خيارا واعيا وحرا لصالح روسيا".

وأكدت أن الاستفتاءات أجريت تحت امتثال تام لقواعد ومبادئ القانون الدولي، مشيرة إلى ان شعب دونباس وجنوب أوكرانيا  مارسوا حقهم المشروع في تقرير المصير وفقا لميثاق الأمم المتحدة والعهدين الدوليين الخاصين بحقوق الإنسان لعام 1966، ووثيقة هلسنكي الختامية لعام 1975 وفتوى محكمة العدل الدولية بشأن كوسوفو المؤرخة 22 يوليه 2010 بأن إعلان الاستقلال من جانب واحد من جانب جزء من الدولة لا ينتهك أي قاعدة من قواعد القانون الدولي. 

وعلى مدى الأيام الخمسة الماضية، تجاوزت نسبة إقبال الناخبين في دونيتسك ولوجانسك وخيرسون ومنطقة زابوريجيا عتبة 50٪ من الناخبين المسجلين. 

وأثبتت النتائج تأييدا كبيرا للانضمام إلى روسيا بين الناخبين: 99.23٪ في جمهورية دونيتسك الشعبية. و98.42 في المائة في جمهورية لوجانسك الشعبية، ووافق 87.05٪ في منطقة خيرسون و 93.11٪ في منطقة زابوريجيا على قرار الانضمام إلى روسيا.

وأجريت الاستفتاءات يومي 23 و27 سبتمبر، حيث صوتت جمهوريات دونباس والمناطق المحررة بأغلبية ساحقة للانضمام إلى روسيا.

Advertisements

 

 

 


Advertisements