Advertisements

جهاز تنمية المشروعات يساهم في تطوير 4 مناطق عشوائية بالقاهرة والجيزة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

أكدت نيفين جامع الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، اهتمام الجهاز بالمساهمة في مبادرات الدولة الهادفة إلى تطوير المناطق العشوائية غير المخططة، وضخ المزيد من التمويلات في مختلف الأنشطة التنموية للارتقاء بتلك المناطق.

وأضافت الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات، أن ذلك بهدف تهيئة مناخ ملائم لتعزيز وتوفير فرص عمل جديدة وملائمة لابنائها فضلاً عن تهيئتها حضاريا من خلال تحسين وتطوير البنية الاساسية للخدمات العامة كالأسواق الشعبية.

وأشارت إلى استمرار التعاون مع مختلف الجهات المانحة والدولية  من خلال جهود وزارة التعاون الدولي لتوفير المنح اللازمة لتنفيذ تلك المشروعات التنموية الهامة، والعمل على توفير حياة أفضل للمواطنين في هذه المناطق بالتنسيق مع المحافظات المعنية.

وقالت نيفين جامع، إن الجهاز ينفذ حاليًا بالتعاون مع الوكالة الفرنسية للتنمية والاتحاد الأوروبي برنامج الارتقاء الحضري لتطوير البنية الأساسية بمناطق الزاوية الحمراء وعزبة خير الله بمحافظة القاهرة وأرض اللواء وميت عقبة بمحافظة الجيزة.

 وأشارت إلى أنه تم تنفيذ 35 مشروعًا "15 مشروعاً بمحافظة القاهرة، و20 مشروعًا بمحافظة الجيزة بالمناطق الأربعة المستهدفة، بلغت تكلفتها حوالي 268 مليون جنيه مصري، تم تمويلها من الوكالة الفرنسية للتنمية بمنحة مفوضة من الاتحاد الأوروبي.

 وأكدت أن المشروعات المنفذة ساهمت في حل العديد من المشكلات التي يواجهها سكان هذه المناطق ومساعدتهم على الاستقرار بها والاستمرار في مختلف أنشطتهم والتجارية والخدمية والتوسع فيها، حيث تم من خلالها توفير مياه شرب نظيفة وتطوير الأسواق ومواقف الميكروباص وعدد من الأنفاق وكباري المشاه، والمدارس والوحدات الصحية، علاوة على توفير الخدمات الرياضية للشباب من خلال الملاعب والمناطق الخضراء والساحات المفتوحة، الأمر الذى يسهم في توفير مستوى معيشي افضل  لما يزيد على مليون مواطن في هذه المناطق.

جاءت تصريحات نيفين جامع، على هامش مؤتمر صحفي عقده جهاز تنمية المشروعات لاستعراض نتائج الأعمال وإنجازات برنامج الارتقاء الحضري بالمناطق غير المخططة "العشوائية" في محافظتي القاهرة والجيزة والذي ينفذه جهاز تنمية المشروعات بالتعاون مع محافظتي القاهرة والجيزة وبتمويل من الوكالة الفرنسية للتنمية (AFD) بمنحة مفوضة من الاتحاد الأوروبي (EU).

 حضر المؤتمر كلمينس فيدال دى لابلاش مدير مكتب الوكالة الفرنسية في مصر، وماركو مليورلى رئيس قسم التحول الأخضر والمستدام بالاتحاد الأوروبي و لفيف من قيادات الجهاز و الجهات المعنية بتنفيذ هذه المشروعات.

 

اقرا ايضا : الهيئة الإنجيلية تنظم ملتقى توظيف لشباب المنيا 

Advertisements

 

 

 


Advertisements