Advertisements

استشاري يوجه نصائح لتجنب الإصابة بنزلات البرد في الخريف| فيديو

صورة موضوعية
صورة موضوعية
Advertisements

قال الدكتور عبدالجواد هاشم، استشاري المناعة، إن فيروس كورونا لم يتراجع وما زال منتشرا بصورة كبيرة، إلا أن مستوى شراسته وحدته انخفض فقط، وعدم وجود مضادات فيروسات بكفاءة المضادات الحيوية، وهو ما يجعل الأمراض الفيروسية تعتمد بصورة كبيرة على الوقاية والإجراءات الاحترازية وكفاءة جهاز المناعة لدى الشخص.

وأضاف «عبدالجواد»، في مداخلة هاتفية ببرنامج «هذا الصباح»، المذاع على فضائية «اكسترا نيوز»، على ضرورة التزام الأفراد بالإجراءات الاحترازية، والوقاية من الإصابة بالأمراض الفيروسية، كاشفًا أنه يوجد حوالي 300 فيروس مختلف يصيب الجهاز التنفسي.

وأكد استشاري المناعة، على ضرورة عزل المصاب بنزلات البرد أو أي أمراض تنفسية عن الآخرين، وذلك بالمكوث في غرفة جيدة التهوية وعدم الخروج منها وهو ما يساهم في سرعة شفائه، كون مكوثه في سريره يوفر المجهود والطاقة الموجود بالجسم للجهاز المناعي لمواجهة الفيروس.

وأشار الدكتور عبدالجواد هاشم، استشاري المناعة، إلي أن التطعيمات تلعب دورا مهما في حماية الأفراد الذين يعانون من ضعف المناعة، خاصة مع توافر كل التطعيمات سواء تطعيمات الإنفلونزا أو تطعيمات كورونا، لافتًا إلى ضرورة تجنب المكوث فترات طويلة في أماكن مغلقة مثل المولات والتي تعتمد في التهوية على التكيفات المركزية وهو ما يعني نقل الفيروسات من المصابين إلى غيرهم من الأصحاء، وأن العدوى تختلف حسب الوقت المنقضي للتعرض للفيروس.

وأوضح استشاري المناعة أهمية تناول الخضروات والفاكهة خاصة تلك الغنية بفيتامين سي، مثل الجوافة والبرتقال والخضروات الطازجة، وتناول المشروبات الدافئة كالليمون والعسل، مشددًا على أهمية ارتداء الكمامات بصفة عامة خلال فترات انخفاض درجات الحرارة، حيث يزيد نشاط الفيروسات  في هذه الأجواء، إضافة إلى حماية الإنسان من التعرض للأتربة التي تحمل الميكروبات.

Advertisements

 

 

 


Advertisements