Advertisements

تراجع أسعار الذهب عالميا ببداية تعاملات الأربعاء 28 سبتمبر

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

تراجعت أسعار الذهب العالمية، خلال تعاملات اليوم الأربعاء الموافق 28 من سبتمبر الجاري، وسجل سعر الأوقية 1621 دولار، بعد أن استهلت بورصة الذهب العالمية التداول عند أسعار ختام الأمس 1628 دولار، لتفقد الأوقية نحو 7 دولارات مع بداية تعاملات اليوم.

وعلى الصعيد المحلي مازالت الأسعار بالسوق المصري عند أسعار ختام الأمس و التي تراجعت نحو 6 جنيهات بالأمس، و جاءت الأسعار على النحو التالي:

 

عيار 21 :  1121 جنيها

عيار 24 : 1281 جنيها

عيار 18 :   961 جنيها

عيار 14 :  747 جنيها

الجنيه الذهب بدون مصنعية أو دمغة أو ضريبة  8968 جنيها.

وتشهد أسواق الذهب بشكل عام حالة من الترقب الشديد  في ظل استمرار الأزمة الروسية الأوكرانية، خاصة بعد إعلان روسيا التعبئة الجزئية للقوات العسكرية، بالإضافة إلى ارتفاع عوائد السندات، وقوة الدولار.ورغم  حالة التوتر وعدم الاستقرار التي تهيمن على أسواق الذهب العالمية والمحلية، يظل الملاذ الآمن يلجأ إليه المستثمرين للتحوط من التضخم، حيث أن الذهب يعد مخزن هام للقيمة.

يذكر أن  أسعار الذهب عالميا  قد تراجعت الأسبوع الماضي نحو 21 دولار، حيث افتتحت الأوقية التعاملات الإثنين الماضي عند مستوى 1665 دولار واختتمت تعاملاتها الجمعة عند سعر 1644 دولار.

وتراجعت أسعار الذهب العالمية الأسبوع الماضي، بنسبة 1.6% لتسجل الأوقية 1644 دولارًا، وهو أدنى مستوى لها على مدار عامين تقريبا، منذ أبريل 2020 وحتى الآن.

وتعود أسباب تراجع أسعار الذهب عالمياً، رغم أنه يعد مخزن هام للقيمة، وأداة جيدة للتحوط ضد التضخم، وملاذ آمن للمستثمرين،  إلى ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية، بالإضافة إلى تبني الفيدرالي الأمريكي سياسة نقدية أكثر تشددًا للحد من معدلات التضخم.

وتأثرت أسعار الذهب العالمية كثيراً بقرار الاحتياطي الفيدرالي يرفع أسعار الفائدة بمقدار 70 نقطة أساس، ليصل إلى نطاق بين 3 إلى 3,25%، واتخاذ العديد من البنوك المركزية الكبرى لقرارات مماثلة كنوع من إجراءات التحوط لمواجهة التضخم.

اقرأ أيضا | أسعار الذهب في السوق المحلي بمنتصف تعاملات الثلاثاء

Advertisements

 

 

 


Advertisements