Advertisements

وكلمات رئيس الوزراء الإسرائيلي بها توجه جديد وإيجابي ..

سامح شكري: القضية الفلسطينية دائمًا على رأس أولويات وزارة الخارجية | خاص

وزيرالخارجية سامح شكري
وزيرالخارجية سامح شكري
Advertisements

نيويورك - منال بركات 
 

أكد وزيرالخارجية سامح شكري، أن القضية الفلسطينية دائما من القضايا الهامة التي تتناولها وزارة الخارجية وفي صدارة جميع لقائتنا الثنائية، مصر تاريخها كله والتضحيات التي بذلتها معروفه وليست في حاجة إلى تأكيد، هذا وتستمر مصر تقديم دور جوهري في إطار علاقتها مع جميع الأطراف، لتعزيز فرص السلام، والعمل على احتواء أوجهه التوتر، والعمل علي تأكيد المقررات الشرعية الدولية لحل الصراع علي أساس مبدأ حل الدولتين، وإقامة الدولة الفلسطينية علي حدود 76 وعاصمتها القدس الشرقية. 

وشدد شكري أن موقف مصر ثابت ومبدئي وهذا الشأن لا يتغير لحين إقامة الدولة ونعمل بالتنسيق مع السلطة الفلسطينية الوطنية ومع كافة الأطراف الإسرائيلية والدولية لاحتواء أي أزمات أو تصعيد ما بين الجانبين لعدم تقويض فرص السلام. وأيضا ننصح دائما ونطالب الجانب الإسرائيلي بالابتعاد عن الإجراءات الأحادية التي تزيد من تعقيد الموقف وتجعل السلام أبعد ويصعب تحقيقية في ظل هذه الإجراءات.

وحول كلمة رئيس وزراء إسرائيل والتي شملت انفتاح في حل الدولتين، وحول مبادرة السلام العربية، أكد وزير الخارجية أن المبادرة العربية تم اعتمادها في 2002 ولازالت قائمة وتتيح لكل عناصرها التعامل الشامل مع القضية الفلسطينية، وإقامة الدولة والتطبيع فيما بين الدول العربية وإسرائيل في نظير هذا الحراك الذي يؤدي إلى إقامة الدولة الفلسطينية، فالمبادرة قائمة، ويمكن الاستفادة منها، والأمر مرهون بالمفاوضات الجارية ما بين السلطة الوطنية الفلسطينية عند استئنافها وإسرائيل.  

وأشار سامح شكري إنه في كلمات رئيس الوزراء الإسرائيلي توجه جديد وإيجابي للتأكيد على الالتزام بحل الدولتين ولكن علينا أن نفعل ذلك بأفعال وسياسات تتيح هذه الرؤية.

Advertisements

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي

 

Advertisements

 

 

 


Advertisements