Advertisements

مواجهة الغلاء من باب المستعمل..

المواطنون: وكالة البلح كنوز مخفية.. «من الإبرة للصاروخ»

عرض منتجات متنوعة فى الوكالة بأسعار مناسبة
عرض منتجات متنوعة فى الوكالة بأسعار مناسبة
Advertisements

ما إن تضع قدمك فى سوق وكالة البلح، والتى تقع فى منطقة وسط البلد، تجد جميع الفئات الاجتماعية يحتشدون بالسوق، ملجأ الفقير وملتقى الأغنياء، حيث تعد وكالة البلح ملاذاً للمواطنين، فيوجد ما يحتاجه المواطن بجميع الأسعار، فعندما تصل إلى هناك تجد الكثير من الاستاندات الموجودة فى الشوارع بجميع الأسعار.

فى الوكالة تجد جميع المنتجات المستعملة ذات الماركات العالمية «ملابس- شنط - ساعات» وغيرها، ويوجد أيضاً المحلات التى تحتوى على جميع الماركات والمنتجات، وتبدأ الأسعار من «10 إلى 900 جنيه»، كما تتميز الوكالة بأنها ترضى جميع الطبقات، حيث يوجد بها الكثير من الماركات العالمية والمحلية.  


وقامت «الأخبار» بجولة تفقدية داخل كنوز الوكالة لترصد ما يحدث هناك، حيث أوضح أحمد شوقى «صاحب أحد المحلات»، أنه يوجد لديه جميع الماركات والأشكال التى ترضى جميع الطبقات والفئات، ولدينا منتجات مستعملة للمواطن البسيط بأسعار منخفضة للتسهيل على المواطن البسيط.

وأضاف أنه يوجد ازدياد فى حركة البيع خلال هذا الشهر مع اقتراب العام الدراسى الجديد، ولدينا منتجات وماركات عالمية وهذه لفئات معينة، فهناك طبقة اجتماعية عالية يلجأون للمستعمل أيضاً، فهذه المنتجات تباع خارج الوكالة بضعف السعر ويكون نفس الجودة والماركة. ومن جانبها، أشارت مى طارق «ربه منزل»، إلى أن اى شىء يحتاجه المواطن «من الإبرة للصاروخ» يأتى إلى هنا على الفور لشرائه فالأسعار هنا «على قد الإيد».

ويوجد هنا جميع ما يحتاجه المواطن بداية من مستلزمات البيت إلى الملابس والإكسسوارات الرجالى والحريمى ولكن الملابس هنا متميزة عن أى شىء موجود فى أى المكان وبأسعار يقدر عليها المواطن الفقير، ومع اقتراب دخول المدارس واحتياج الأبناء لمستلزمات المدارس، أقوم بالمجىء إلى هنا على الفور فهذا المكان يعد «كنزاً» بالنسبة لى فأى شىء أريده يكون متاحاً بسهولة وبالأسعار التى أريدها، وأقوم بالمجيء إلى هنا دون تفكير، حيث يعد سوق الوكالة ملاذ المواطن البسيط. بدوره، أوضح أحمد محمد «موظف»، أنه يوجد فى هذا السوق كل ما أحتاجه من ملابس بجميع أنواعها وأشكالها والأسعار مناسبة لجميع الطبقات الاجتماعية.

ومعظم الملابس المتاحة فى الوكالة تكون بواقى تصدير، ومع قدوم المدارس وفصل الشتاء، تكون أسعار ملابس الأطفال فى المولات مرتفعة، ولكن الأسعار هنا كويسة جدًا. وأضاف أن «الجواكيت، والبناطيل»،  متاح منها جميع المقاسات والماركات سواء كانت عالمية أو محلية وبأسعار مناسبة، وملابس الأطفال «لقطة»، وأحسن ما فى الوكالة، أن الملابس تأتى مستوردة والأسعار مناسبة.

اقرأ أيضا | وكالة البلح.. السوق الأشهر لبيع الأقمشة والمفروشات.. فيديو

Advertisements

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي

 

Advertisements

 

 

 


Advertisements