Advertisements

بعد توجيهات وزير التعليم.. إدارة مصر القديمة تبدأ إجراءات إعادة «هيبة المعلم»

مدير إدارة مصر القديمة التعليمية
مدير إدارة مصر القديمة التعليمية
Advertisements

بدأت إدارة مصر القديمة التعليمية التابعة لمديرية التربية والتعليم بالقاهرة بقيادة ياسر عمر، مدير عام الادارة تنفيذ تعليمات وزير التعليم، كأول إدارة تعليمية تعزز من مكانة المعلم بين الطلاب وأولياء الأمور وفقًا لتعليمات الوزير.

يأتي ذلك بعد صدور تعليمات وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور رضا حجازي للمديريات التعليمية بوضع عبارتي «قم للمعلم وفه التبجيلا.. كاد المعلم أن يكون رسولا»، أمس الثلاثاء.

وقامت مدارس إدارة مصر القديمة التعليمية وديوان عام الإدارة التعليمية، صباح اليوم الأربعاء، بتعليق ملصقات على مداخل المدارس وفناءها وأبواب الفصول تحمل عبارتي، «قم للمعلم وفه التبجيلا.. كاد المعلم أن يكون رسولا»، «نحن شركاء في بناء شخصية أبنائكم من أجل مستقبل مشرق، واحترام المعلمين واجب على الجميع».

يذكر أنه لأول مرة تصدر وزارة التربية والتعليم خطابًا رسميًا للمديريات التعليم بشأن تعزيز دور المعلم في المجتمع وإعادة هيبته بين الطلاب وأولياء الأمور، وذلك إيمانًا من الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، بأهمية دور المعلم في تطوير العملية التعليمية، حيث وصف حجازي، المعلم بأنه اوركسترا العملية التعليمية في مصر، وأنه شريك رئيسي في تطوير التعليم.

"بوابة أخبار اليوم" حصلت على نسخة من الخطاب الصادر بتوقيع وزير التربية والتعليم والذي نص على أنه في إطار حرص الوزارة على بدء عام دراسي منضبط في جميع مؤسسات التعليم قبل الجامعي، واعتزازًا برسالة المعلم السامية، وتقديرا لدوره في بناء المجتمع وتشكيل وعيه وأسسه القويمة... يرجى التكرم بالتنبيه مشددًا على القائمين على المؤسسات التعليمية التابعة (دواوين المديريات التعليمية – دواوين الإدارات التعليمية - المدارس) بكتابة ووضع العبارتين الآتيتين بمكان ظاهر بعد اعتمادها من مدير المؤسسة، وهي:

_ " قم للمعلم وفه التبجيلا ... كاد المعلم أن يكون رسولا".

_ "نحن شركاء في بناء شخصية أبنائكم من أجل مستقبل مشرق، واحترام المعلمين واجب على الجميع"
..مع اعتبار الموضوع هاما وعاجلًا جدا.



.

Advertisements

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي

 

Advertisements

 

 

 


Advertisements