«حياة كريمة بمطروح»: المبادرة تعمل على رفع كفاءة المنشآت والاهتمام بالطرق

صورة  موضوعية
صورة موضوعية
Advertisements

قال عبدالرحمن الطباخ، منسق مؤسسة حياة كريمة بمحافظة مرسى مطروح، إن المبادرة كانت تستهدف الحياة الأكثر احتياجًا في مصر، التي تزيد نسبة الفقر فيها على 70%.

وأضاف عبدالرحمن الطباخ، منسق مؤسسة حياة كريمة بمحافظة مرسى مطروح، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "المبادرة" المُذاع على فضائية "إكسترا نيوز"، أن محافظة مطروح من أولى المحافظات التي دخلت المبادرة عام 2019.
 
وأوضح منسق مؤسسة حياة كريمة بمحافظة مرسى مطروح، أن نصيب المحافظة من المبادرة كان يشمل 27 قرية مقسمة على ثلاث سنوات، حيث تستهدف السنة الأولى 5 قرى، والثانية 6 قرى، ثم تحولنا من مبادرة حياة كريمة إلى مبادرة تطوير الريف المصري.

وتابع عبدالرحمن الطباخ، أن القرى في المرحلة الأولى شهد تطوير ورفع كفاءة عدد كبير جدًا من المنشآت الموجودة سواء في القطاع الصحي أو قطاع الكهرباء أو الطرق، أو مشروعات المياه التي تمثل أهمية شديدة جدًا، حيث تم عمل العديد من الآبار لتخزين مياه الأمطار.
 
وأكمل الطباخ، أنه تم تغيير وجه الحياة في الـ5 قرى، وتم تنفيذ نسبة الأعمال فيها 100%، ووصل عدد المشروعات بها إلى 76 مشروعا بتكلفة تتجاوز 80 مليون جنيه، ثم الانتقال إلى عدد 6 قرى في 4 مراكز، وتم عمل مدارس جديدة وزيادة السعة الاستيعابية بها، ورصف الطرق الصحراوية، وعدد كبير من مشروعات البنية التحتية بتكلفة تجاوزت 142 مليون جنيه.

اقرا ايضا


البترول: توصيل الغاز إلى 120 قرية ضمن مبادرة «حياة كريمة»

Advertisements