مبيعات المنازل القائمة بأمريكا تنخفض للشهر السادس على التوالي

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

تراجعت مبيعات المنازل القائمة في الولايات المتحدة إلى أدنى مستوى لها في عامين في يوليو، وهو دليل آخر على أن حملة تشديد السياسة النقدية القوية التي يتبعها مجلس الاحتياطي الاتحادي قلصت الطلب على الإسكان.

وقالت الرابطة الوطنية للوسطاء العقاريين اليوم الخميس إن مبيعات المنازل القائمة تراجعت 5.9 في المئة إلى مستوى سنوي معدل موسميا يبلغ 4.81 مليون وحدة الشهر الماضي، وهو أدنى مستوى منذ مايو 2020 عندما وصلت المبيعات إلى أقل معدل لها خلال عمليات الإغلاق لاحتواء كوفيد-19.

وبعيدا الجائحة، كانت مبيعات يوليو تموز هي الأبطأ منذ نوفمبر 2015، وذلك في سادس شهر على التوالي تتراجع فيه المبيعات.

وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا انخفاض المبيعات إلى معدل 4.89 مليون وحدة.

وانخفضت عمليات إعادة بيع المنازل، التي تمثل الجزء الأكبر من مبيعات المنازل في الولايات المتحدة، 20.2 في المئة على أساس سنوي.

جاء التقرير في أعقاب بيانات هذا الأسبوع أظهرت أن المساكن لأسرة واحدة، والتي تمثل أكبر حصة من بناء المنازل، تراجعت إلى أدنى مستوى لها في عامين في يوليو.

Advertisements