روسيا: يمكن استخدام الأسلحة النووية فقط في حالة الطوارئ

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

أفادت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الخميس، بأنه يمكن استخدام الأسلحة النووية فقط في حالة الطوارئ، حسبما أفادت قناة "العربية".

وقالت الخاريجة الروسية، لا نرغب في خوض مواجهة مباشرة مع الناتو والولايات المتحدة.

اقرأ أيضًا| الدفاع التايوانية: رصد 51 طائرة عسكرية و6 سفن صينية في المنطقة المحيطة بنا

ويذكر أنه قد أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الخميس 18 أغسطس، أن القوات الأوكرانية تعتزم القيام بعمل استفزازي يستهدف محطة زابوروجيه ليتسبب بتسرب إشعاعي وتدمير مرافق تخزين متكاملة للنفايات النووية.

وقال إيجور كيريلوف، قائد قوات الحماية من الأسلحة الإشعاعية والكيماوية والبيولوجية التابعة للقوات المسلحة الروسية، إن القوات الأوكرانية تعتزم القيام باستفزاز يؤدي لكارثة من صنع الإنسان في محطة الطاقة النووية في زابوروجيه.

وتابع كيريلوف أنه، ووفقًا للمعلومات المتاحة، فإن القوات الأوكرانية تعتزم استغلال زيارة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش لمدينة أوديسا، ضمن زيارة يقوم بها لأوكرانيا في الفترة الممتدة من 17 وإلي 19 أغسطس، لتنفيذ عمل استفزازي في محطة زابوروجيه النووية، من أجل تدمير مرافق تخزين متكاملة للنفايات النووية ووضع مفاعل المحطة في حالة طوارئ.

وأوضح المسئول الروسي، أنه وفقًا لخطة القوات الأوكرانية، يجب أن يكون ذلك نتيجة العمليات العسكرية للقوات المسلحة الروسية على أراضي محطة الطاقة النووية، وعدم كفاءة المتخصصين الروس المشاركين في تشغيل هذه المنشأة النووية.

وأكد كيريلوف، علي أنه ووفقًا للتوقعات في حال وقوع الحادث، فإن المواد المشعة ستغطي بولندا وألمانيا وسلوفاكيا ورومانيا ومولدوفا.

وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيجور كوناشينكوف، قد صرح أن نظام كييف يجهز لعمل استفزازي في 19 أغسطس، في محطة الطاقة النووية في زابوروجيه خلال زيارة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش لأوكرانيا، ليتم توجيه الاتهام لروسيا.

Advertisements