الرئيس الفلسطيني يُغضب المستشار الألماني بسبب «الهولوكوست»

المستشار الألماني أولاف شولتز والرئيس الفلسطيني محمود عباس
المستشار الألماني أولاف شولتز والرئيس الفلسطيني محمود عباس
Advertisements

أعرب المستشار الألماني أولاف شولتز، اليوم الأربعاء 17 أغسطس، عن غضبه الشديد من تصريحات للرئيس الفلسطيني محمود عباس، التي من وجهة نظره تقلل من المحرقة "الهولوكوست".

وقال شولتز، عبر صفحته الشخصية "تويتر": إنه "بالنسبة لنا نحن الألمان على وجه الخصوص، فإن أي محاولة لإضفاء الطابع النسبي على تفرد المحرقة أمر غير محتمل وغير مقبول".

اقرأ أيضًا: الرئيس الفلسطيني يحذر المستشار الألماني من ضياع فرصة تحقيق «حل الدولتين»

وتابع أولاف: "أشعر بالغضب الشديد من التصريحات التي أدلى بها الرئيس الفلسطيني محمود عباس".

وأضاف المسئول الألماني: "إنني أدين أي محاولة لإنكار جرائم الهولوكوست".

وفي وقت سابق، كان الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، قد اتهم إسرائيل، مساء الثلاثاء، خلال زيارته للعاصمة الألمانية برلين بارتكاب "محرقة" بحق الفلسطينيين.

وصرّح عباس، خلال مؤتمر صحفي مع المستشار الألماني أولاف شولتز، أن إسرائيل ارتكبت منذ عام 1947 حتى اليوم 50 مجزرة في 50 موقعًا فلسطينيًا"، وعلق بقوله: "50 مجزرة 50 هولوكوست".

ووصل الرئيس الفلسطيني، مساء الاثنين، إلى برلين في زيارة رسمية لم تعلن مدتها.

وبحث الجانبان التطورات السياسية في المنطقة، والجهود المبذولة لإحياء عملية السلام، والعلاقات الثنائية بين البلدين".

وناقش الرئيس الفلسطيني مع شولتز "سُبل حماية حل الدولتين عبر مطالبة المجتمع الدولي بوقف الاعتداءات الإسرائيلية والاعتراف بدولة فلسطين وعضويتها الكاملة في الأمم المتحدة".

Advertisements