نشأت الديهي: كلام نجيب ساويرس غير مسؤول وطفولي وهدفه إشعال الحرائق

رجل الأعمال نجيب ساويرس
رجل الأعمال نجيب ساويرس
Advertisements

عقب الإعلامي نشأت الديهي، على حادث حريق كنيسة أبو سيفين التي أدت لاستشهاد 41 مواطنًا من بينهم أطفال، قائلاً: "الحادثة كانت الأفجع والأشد ألمًا". 

وتابع "الديهي"، خلال تقديمه برنامج "بالورقة والقلم"، المذاع على فضائية "ten"، مساء الثلاثاء، أن هناك عدة أسئلة منتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي حول انتشار الحرائق بسبب الماس الكهربائي، مشيرًا إلى أن رجل الأعمال نجيب ساويرس كتب تويته  تعليقًا على هذا الحادث، قائلاً: "مش هنأخذ العزاء إلا بعد معرفة الفاعل".  

ولفت إلى أن كلام "ساويرس"، غير مسؤول وطفولي وهدفه إشعال الحرائق، متسائلا: "هل يتمنى نجيب حدوث عملية إرهابية، للحديث على استمرار الإرهاب في الجيزة وإمبابة ، والحديث على المسيحيين كأقلية ؟ .

وأضاف أن "ساويرس" إذا كان يعلم شيء لا نعرفه عن حادث حرق الكنيسة، فعليه أن يتحدث، معقبًا: "لو ساويرس عارف حاجة إحنا ما نعرفهاش ، يطلع يقلنا" .

ولفت إلى أن مصر شهدت الكثير من الحوادث الإرهابية، فهناك عملية إرهابية مكتملة الأركان أدت لقتل أكثر من 300 شخص في المسجد، متابعًا: "الدولة المصرية مرت بظروف صعبة جدًا، وقمنا بأخذ العزاء، ومواجهة هذه الظروف .. وفي واحد مريض بيحاول خلق واقع غير موجود في الوقت الراهن" .

إقرأ أيضاً | مصطفى بكري يُطالب النائب العام بالتحقيق مع نجيب ساويرس

Advertisements