د. محمد حسن البنا يكتب: التموين ترد

د. محمد حسن البنا
د. محمد حسن البنا
Advertisements

تلقيت رداً من وزارة التموين على مقال «الحماية الاجتماعية المنشور يوم الأحد 31 يوليو الماضى، وكنت قد طالبت بإلغاء الوزارة لعدم جدواها وتأثيرها فى السوق من وجهة نظرى، وقد أوضح الرد المرسل من أحمد كمال معاون الوزير المتحدث الرسمى باسمها، تاريخ الوزارة منذ نشأتها حتى اليوم، ودورها فى المجتمع، وكما ذكرت وجهة نظرى، من حق الوزارة أن تقول وجهة نظرها.

وزارة التموين والتجارة الداخلية من أقدم الوزارات، هدفها مراعاة محدودى ومعدومى الدخل ورفع مستوى معيشتهم وتحسين مستوى الخدمات التى تقدم لهم، وإعادة هيكلة الدعم لضمان وصوله لمستحقيه، ومهمتها حسب القانون ضمان توافر السلع والخدمات وتدفقها وتحقيق انسيابها دون تعقيدات أو مشاكل، وحماية حقوق المستهلكين وضمان جودة السلع والخدمات، واقتراح السياسات والإجراءات اللازمة لضمان توافر السلع الأساسية، كما تقوم الوزارة بتقديم دعم السلع التموينية إلى ما يقرب من (64) مليون مواطن عن طريق العديد من المنافذ الثابتة والتى بلغ عددها ما يقرب من (40) ألف منفذ ثابت متمثلة فى منافذ المجمعات الاستهلاكية (1300) منفذ، ومنافذ مشروع جمعيتى أكثر من (7200) منفذ، ومنافذ البدالين التموينيين (33) ألفاً ، بالإضافة إلى تشغيل ما يفوق عن (270) منفذاً متحركاً تهدف إلى ضمان وصول جميع السلع والخدمات التموينية إلى المواطن وفى متناول يديه.
دعاء: اللهم اهد قومى فإنهم لا يعلمون.

Advertisements