الدولار يصعد عالميًا ويهبط بأسعار الذهب

أرشيفية
أرشيفية
Advertisements

هبطت أسعار الذهب بأكثر من واحد في المئة إلى أدنى مستوياتها في أسبوع وسط تراجع حاد لأسعار المعادن النفيسة الأخرى مع صعود الدولار، في ظل مخاوف حيال رفع مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي سعر الفائدة وهو ما يزيد الضغوط على المعدن الأصفر.

وتراجع الذهب في المعاملات الفورية 1.2 بالمئة إلى 1780.40 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 1750 بتوقيت جرينتش بعد أن وصل إلى أدنى مستوى له منذ الثامن من أغسطس في وقت سابق من الجلسة.

وانخفضت العقود الآجلة الأميركية للذهب 1.06 بالمئة إلى 1796.30 دولار.

وارتفع مؤشر الدولار 0.4 بالمئة، مما يجعل الذهب والسلع الأخرى المسعرة بالعملة الخضراء أكثر تكلفة بالنسبة للمشترين في الخارج.

ويترقب المستثمرون محضر اجتماع السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي لشهر يوليو الذي سيصدر يوم الأربعاء للحصول على مزيد من القرائن بشأن رفع أسعار الفائدة في المستقبل.

ويميل رفع أسعار الفائدة إلى زيادة عوائد السندات، مما يرفع تكلفة الفرصة البديلة لحيازة المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا.

وقال جيم ويكوف، كبير المحللين في كيتكو للمعادن في مذكرة، إن أسعار الذهب والفضة منخفضة أيضا بسبب مخاوف بشأن الطلب بعد بيانات اقتصادية ضعيفة من الصين.

ونما الإنتاج الصناعي في الصين، أكبر مستهلك للذهب في العالم، بنسبة 3.8 بالمئة في يوليو مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي، متباطئا من 3.9 بالمئة في يونيو.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة في المعاملات الفورية 2.6 بالمئة إلى 20.26 دولار للأوقية، ونزل البلاتين 3.1 بالمئة إلى 932.47 دولار، وتراجع البلاديوم 3.1 بالمئة عند 2152.10 دولار.


 

Advertisements