Advertisements

نعيم عيسى يتصدر ترند جوجل بعد بكاءه مع عمرو الليثي

نعيم عيسى
نعيم عيسى
Advertisements

تصدر الفنان القدير نعيم عيسى مؤشرات البحث وترند موقع جوجل، وذلك بعد حلوله ضيفاً على الإعلامي عمرو الليثي في ​​برنامجه "واحد من الناس" المذاع عبر قناة "الحياة"، حيث ظهر حزينًا لعدم اعتناء الفنانين الآخرين به أو سؤالهم عنه أو منحه أدوار داخل أي أعمال درامية أو سينمائية كسابق عصره.

كشف نعيم عيسى، أنه حزين للغاية لأن المخرجين لم يقدروه من الناحية الفنية، ولم يتواصل معه للعودة إلى التمثيل رغم أداءه للعديد من الأدوار الهامة طوال مسيرته الفنية.

وانهار نعيم عيسى من البكاء أمام الكامير، كما تحدث عن وصف حالته الاجتماعية بعد أن نسيته الأضواء، فيما وبخه الزعيم عادل إمام رغم أعماله الكثيرة معه، وتعاون أبرزها في دراما "الواد سيد الشغال"، مشيراً إلى إن الزعيم لم يعد يسأل عنه بعد تدهور حالته الصحية ولم يطمئن عليه تماماً.

وأوضح نعيم عيسى: "أنا الحمد الله أعيش على المعاشات والحمد لله أحببت الفن منذ أن كنت صغيراً، وقد أحببت الفن والسباحة طوال حياتي، عندما شاهدت التلفاز وأثنيت على الكثيرين من الناس"

وتابع: "لا أحد يريد أن يمدحني.. في قلبي هناك شعور بالظلم، هكذا ظلموني، لماذا لم يشغلوني؟ لماذا لم يأتوا لرؤيتي".

الجدير بالذكر أن الفنان نعيم عيسى من مواليد 6 يناير 1937، وانضم إلى فرقة مدبولي والإسكندرية في بداية مشواره الفني، ثم شارك في العديد من المسرحيات منها “صالون في الصالون” “بليتا”، “الأشخاص”، إلخ. مثل هذا مع كده ورايا وسكينة والود سيد الشغل”، قبل الانتقال إلى العمل السينمائي والتلفزيوني، ومن أفضل أعماله:” المتسول من هو لصنا ، والباشا تلميذ “، ثم غادر الشاشة لسنوات.

اقرأ أيضاً - أول واحد آمن بي| أمير طعيمة يحيي ذكرى وفاة «طلعت زين»

Advertisements

 

 

 


Advertisements