قوى عاملة النواب: التعديلات الوزارية ضخت دماء شابة للتنظيم النقابي 

سولاف درويش وكيل لجنة القوى العاملة في مجلس النواب
سولاف درويش وكيل لجنة القوى العاملة في مجلس النواب
Advertisements

أكدت سولاف درويش وكيل لجنة القوى العاملة في مجلس النواب رئيس النقابة العامة للبنوك ورئيس لجنة المرأة بمنظمة العمل العربية التابعة لجامعة الدول العربية، أن بالتعديلات الوزارية الجديدة بمثابة دماء جديدة تُضّخ في المجموعة الوزارية، في توقيت مهم ومليئ بالتحديات.

وأوضحت أنه في مجال تخصصها فإن حقيبة القوى العاملة قد أسندت إلى شخصية متميزة وقادرة على مواصلة العمل بعلم ومهنية من أجل النهوض بشكل أكبر بملف العمل والعمال في مصر.

وأشارت درويش، أن وزير القوى العاملة الجديد حسن شحاتة خلال توليه مواقع في العمل النقابي كرئيس لنقابة النقل الجوي، ثم أمينا عاما للإتحاد العام لنقابات عمال مصر، ثم رئيسا للاتحاد العام لنقابات عمال مصر أحدث نقلة نوعية، وفكراَ جديدا في هذا الملف مما يؤكد انه قادر النجاح الكبير في موقعه الجديد ،مثمنة في الوقت ذاته الدور الذي لعبه وزير القوى العاملة السابق محمد سعفان في فترة حساسة كان يمر بها الوطن من تحديات.
 
وذكرت درويش بعض إنجازاته من بينها إجراء الإنتخابات العمالية عام 2018، وعام 2022، إضافة إلى رقمة العمل داخل الوزارة، وتقديم التشريعات العمالية التي تحقق التوزان، والتعامل مع ملف العمالة غير المنتظمة وأزمة كورونا، إضافة إلى خروج مصر من قائمة الملاحظات القصيرة لدى منظمة العمل الدولية ،وغيرها من الملفات.

ونوهت درويش إلى أن القيادة الجديدة في وزارة القوى العاملة يُنتظر منها الكثير خلال الفترة المقبلة، منها ميكنة الإنتخابات النقابية المقبلة، وضخ دماء شابة وجديدة في العمل النقابي، وتوفير فرص العمل، والإهتمام بملف تقنين اوضاع العمالة غير المنتظمة وادماجها في سوق العمل الرسمي، والاستمرار بالإهتمام بالعامل المصري وتنظيمه النقابي، التفاعل مع التشريعات العمالية بما يحقق التوزان في علاقات العمل بين أطراف الانتاج الثلاثة "حكومة وأصحاب أعمال وعمال"، ودعم وتفعيل العمل النقابي كي يقوم بدوره في الدفاع عن حقوق العمال المشروعة في الداخل، وتواجده بشكل أكبر عربيا ودوليا وافريقيا للمشاركة في قضايا التنمية ودعم الموقف والسياسات المصرية في كافة المحافل .

Advertisements