بوتين: روسيا وكوريا الشمالية ستعززان العلاقات الثنائية

 الرئيس الروسي فلاديمير بوتين و  زعيم كوريا الشمالية
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين و زعيم كوريا الشمالية
Advertisements

ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أبلغ زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون بأن البلدين "سيوسعان نطاق العلاقات الثنائية الشاملة والبناءة من خلال بذل جهود مشتركة للوصول إلى هذه الغاية". 

وقالت الوكالة الرسمية إن بوتن قال لكيم في رسالة بمناسبة يوم تحرير كوريا الشمالية إن توثيق العلاقات سيصب في مصلحة البلدين وسيساعد في تعزيز الأمن والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية ومنطقة شمال شرق آسيا.  

وكانت تحدثت وكالة بلومبرج عن نجاح روسيا بإحراز الانتصار في حرب تدور رحاها في سوق الطاقة العالمي.

واندلعت الحرب في سوق الطاقة حينما أخذ الغرب يضع قيودا على استيراد النفط من روسيا.

قالت وكالة بلومبرج إن تطورات السوق تدل على أن روسيا تكسب الحرب. وتدل على ذلك عودة إنتاج النفط الروسي إلى مستواه في بداية العام (حوالي 10.8 مليون برميل في اليوم في الشهر الماضي مقابل 11 مليونا في يناير الماضي). 

كما تمكنت روسيا من رفع أسعار نفطها.

وأشارت الوكالة إلى "أن عقوبات الطاقة لا تؤدي عملها، على الأقل حاليًا".

وبالنسبة للمستقبل، حيث يجب أن تمتنع أوروبا عن استيراد النفط من روسيا ابتداء من نوفمبر، أشارت الوكالة إلى أن مسؤولي الحكومات الأوروبية ما زالوا يعلنون عزمهم على التخلي عن النفط الروسي، ولكنهم يعترفون في الأحاديث الخاصة بأن هذا يشكل خطرا على اقتصادهم.

اقرأ أيضا: بوتين وأردوغان .. علاقات معقدة ومنافع متبادلة

Advertisements