وزيرة ألمانية: نفوق الأسماك في نهر أودرا كارثة بيئية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

وصفت وزيرة البيئة الألمانية شتيفي ليمكي النفوق الجماعي للأسماك في نهر أودرا بأنه كارثة بيئية، لافتة إلى أنه من غير الواضح ما المدة التي سيستغرقها النهر للتعافي. 

وجاءت تصريحات الوزيرة الألمانية خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيرتها البولندية آنا مكسوا، أمس الأحد، عقب اجتماع في شتشيتسين وهي مدينة بولندية على نهر أودرا. 

ويجري نهر أودرا من التشيك إلى الحدود بين بولندا وألمانيا قبل أن يتدفق في بحر البلطيق. 

وفي الأسبوع الماضي، أزيلت عشرات أطنان من الأسماك النافقة من النهر لكن موكسوا قالت إن سبب النفوق الجماعي لم يتحدد بعد. 

وأضافت: "حتى الآن، تم اختبار 150 عينة على الأقل من مياه نهر أودرا.. لم تؤكد أي دراسة وجود مواد سامة في الوقت نفسه نجري اختبارات على الأسماك". 

وأكدت أنه لم يعثر بها على زئبق أو أي مواد ثقيلة أخرى. 

وأشارت الوزيرة البولندية آنا مكسوا إلى أن بعض عينات ماء أودرا أرسلت إلى مختبرات أجنبية لفحص نحو 300 مادة. 

وقالت الوزيرتان إنهما تركزان حاليا على فعل ما بوسعهما للحد من الأضرار على النظام البيئي للنهر. 

وأشارت ليمكي إلى أن السلطات الألمانية لم تنبه بالسرعة الكافية بعد رصد الأسماك النافقة في بولندا، وقالت إنه ينبغي أن تشهد الاتصالات بين البلدين تحسنا.  

Advertisements