الصحة: الاختناق هو السبب الرئيسي والظاهري في وفيات كنيسة «أبو سيفين» 

الدكتور حسام عبد الغفار، متحدث وزارة الصحة
الدكتور حسام عبد الغفار، متحدث وزارة الصحة
Advertisements

وجه الدكتور حسام عبد الغفار، متحدث وزارة الصحة، خالص العزاء لمصر والمصريين بوجه عام وأهالي ضحايا كنيسة "أبو سيفين"، والذين توفوا في هذا الحادث الأليم، متمنيًا الشفاء للمصابين.

وقال "عبدالغفار"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "آخر النهار" مع الإعلامي محمد الباز، المُذاع على قناة "النهار"، إنه تم إبلاغ الغرفة المركزية بالحادث الساعة 8.57 دقيقة، وأول سيارة إسعاف وصلت حوالي 9.02، لافتا إلى أنه خلال 20 دقيقة وصل 37 سيارة إسعاف إلى الكنيسة لإنقاذ المصابين ونقل الضحايا. 

وأضاف، أن هناك تحرك سريع من كل أجهزة الدولة بعد وقوع الحادث الأليم، حتى أن جهات التحقيق تواجدت في المستشفيات لسؤال أسر الضحايا وإنهاء إجراءات دفن الضحايا.

وعن المصابين في الحادث، قال، إن هناك 12 مصاب في المستشفيات، 11 منهم قد يخرجوا مساء اليوم أو صباح غدا على أقصى تقدر، وهناك حالة واحدة تحتاج الرعاية.

وتابع: "الإصابات في مجملها بسبب الاختناق من الدخان الكثيف الذي نتج عن الحريق، والاختناق السبب الظاهري والأساسي في الوفيات وليس الحروق".

اقرأ أيضاً .. سفارة ليتوانيا بالقاهرة تعرب عن خالص التعازي في ضحايا كنيسة «أبو سيفين»

Advertisements