في أول نشاط لها..

وزيرة الهجرة الجديدة تعقد لقاءً مع الكيانات المصرية بالخارج

السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة
السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة
Advertisements

تعقد السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة لقاءً مع الكيانات المصرية بالخارج وذلك في أول نشاط لها بعد أداءها اليمين الدستوري، وذلك قبل انعقاد المؤتمر الثالث للكيانات المصرية بالخارج، والمقرر أن ينعقد يوم الثلاثاء المقبل بالعاصمة الإدارية.

اقرأ أيضًا.. وزيرة الهجرة| بوابة أخبار اليوم الإلكترونية (akhbarelyom.com)

من جانب آخر، أدت السفيرة سها سمير ناشد جندي، الوزيرة الجديدة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، اليمين الدستورية أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، اليوم الأحد، وذلك في أعقاب التعديل الوزاري الذي وافق عليه مجلس النواب في جلسة برلمانية طارئة وشمل 13 حقيبة وزارية في الحكومة المصرية.

 

وكانت السفيرة سها جندي تشغل مؤخرًا منصب مساعد وزير الخارجية للمنظمات والتجمعات الأفريقية، وقد تولت هذا المنصب تزامنا مع رئاسـة مصـر الأفريقي عام 2019، حيث أشرفت على جهود تنفيذ الرؤية المصرية خلال الرئاسة المصرية للاتحاد، كما أشرفت على تنظيم قمة التجمع الاقتصادي لدول شرق أفريقيا (الكوميسا) التي استضافتها العاصمة الإدارية في نوفمبر 2021 وتولت مصر خلالها رئاسة التجمع. وتعد السفيرة سها جندي نقطة الاتصال المصرية، ممثلة عن رئيس الجمهورية، في كل من الوكالة الأفريقية للتنمية (النيباد)، وآلية مراجعة النظراء الأفريقية، كما تولت سيادتها رئاسـة اللجنة الوطنية المشكلة بموجب قرار رئيس الوزراء لتعزيز التعاون المصري مع وكالة التنمية الأفريقية. 

 

وتجدر الإشارة إلى أن السفيرة سها جندي وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، حاصلة على ماجستير الدراسات الأورومتوسطية كلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة 2010، وحاصلة على دبلوم العلاقات الدولية من المؤسسة الألمانية للتنمية الدولية 1990، علاوة على بكالوريوس الآداب واللغة الإنجليزية جامعة عين شمس 1988.

 

وخلال عملها الممتد في وزارة الخارجية، عملت السفيرة سها جندي في سفارات مصر في ألمانيا من عام 1992 إلى 1996، ثم عملت في رومانيا خلال الفترة من عام 1999 إلى 2003، كما تولت منصب المندوب الدائم المناوب لدى منظمة الأمم المتحدة في نيويورك، حيث قادت عملية تنسيق مواقف 135 من دول عدم الانحياز خلال المفوضـات الدولية لإنشـاء منظمة الأمم المتحدة للمرأة (UN WOMEN) عام 2010، وتم تعيينها من قبل السيد رئيس الجمهورية سفيرا لمصر لدى أيرلندا من 2015 حتى 2019. 

 

أما في القاهرة، فقد شغلت عدة مناصب في وزارة الخارجية، منصب مدير شئون شرق آسيا في الفترة من 2003 إلى 2006، حيث تولت ملف التعاون مع اليابان لإنشاء دار الأوبرا والجامعة اليابانية والمتحف المصري الكبير، ثم نائب مساعد وزير الخارجية لشئون أمريكا الشمالية بين عامي 2011 و2015، حيث كلفت بمسئولية ملف المساعدات الأمريكية، ومدير إدارة التعاون الدولي عام 2019 قبل توليها منصب مساعد لوزير الخارجية.

Advertisements