صراع على رأس نفرتيتي.. هدية خاصة لفرنسي بالأقصر 

رأس نفرتيتي
رأس نفرتيتي
Advertisements

تجمع أكثر من خمسة آلاف سائح من مختلف الجنسيات لمشاهدة عروض مهرجان "آمون" الذي أقيم في حقبة السبعينيات، وقد حاز المهرجان على إعجاب السياح الذين تفاعلوا بشدة من فرض إعجابهم بالأغاني والعروض الفنية التي قدمها المهرجان.

وقد أقامت مؤسسة الثقافة المشرفة على المهرجان بتنظيم قرعة بين السياح في نهاية الحفل للفوز بأحد التماثيل الفرعونية، وفقا لما نشرته جريدة أخبار اليوم في 2-1-1970.

وتم كتابة رقم على كل تذكرة وقام مندوب وزارة الثقافة بالنداء على رقم التذكرة 66 للفوز بتمثال لرأس الملكة "نفرتيتى" فى القرعة، وهنا صعد سائح بريطاني وسائح فرنسي يحملان نفس الرقم وكل منهما يصر على أحقيته للتمثال.

وفي النهاية، اتضح أن السائح الفرنسى هو صاحب التذكرة الحقيقية الفائزة بالتمثال، لكنه في نهاية الأمر أعلن تنازله عن الجائزة للسائح البريطاني.

حينها قام رئيس مجلس مدينة الأقصر بتعويض السائح الفرنسي على موقفه بإهدائه تمثالين واحد للملكة "نفرتيتى" والآخر للملكة حتشبسوت.

المصدر: مركز معلومات أخبار اليوم

Advertisements