قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتقل فلسطينيين في الضفة الغربية

قوات الاحتلال الإسرائيلي
قوات الاحتلال الإسرائيلي
Advertisements

اقتحم عشرات المستوطنين، اليوم الأحد 14 أغسطس، المسجد الأقصى المبارك، بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وأفادت الأوقاف الإسلامية في القدس، وفقا لوكالة الأنباء الفلسطينية وفا، بأن ساحات المسجد الأقصى شهدت اقتحامات لمجموعات متتالية من المستوطنين من جهة باب المغاربة، أدوا خلالها طقوسا تلمودية ونفذوا جولات استفزازية، واستمعوا لشروحات حول هيكلهم المزعوم.

ويتعرض المسجد الأقصى لاقتحام المستوطنين يوميا على فترتين صباحية ومسائية، باستثناء يومي الجمعة والسبت، في محاولة لفرض التقسيم الزماني في الأقصى.

ومن جهة أخرى، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، خمسة مقدسيين من سلوان جنوب المسجد الأقصى، وفرضت اغلاقا مشددا حول البلدة.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة سلوان في ساعات الفجر الاولى، ونشرت حواجز حولها وفي شوارعها، وأجرت عمليات تفتيش واسعة في منازل البلدة، كما استولت على تسجيلات كاميرات المراقبة من عدد من المحلات التجارية.

كما أجرت قوات الاحتلال عمليات تفتيش دقيقة في مركبات المقدسيين المتجهين إلى أعمالهم من بلدة سلوان في وادي حلوة.

وتواصل شرطة الاحتلال نشر الحواجز في منطقة حائط البراق والمناطق المحيطة بها بالكامل وتمنع الوصول اليها، كما أغلقت كافة الطرق المؤدية الى البلدة القديمة من جهة حائط البراق وباب المغاربة وباب النبي داوود.

ومن ناحية أخرى، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، أربعة مواطنين من محافظة الخليل.

كما عرقلت قوات الاحتلال، اليوم، حركة تنقل الفلسطينيين غرب جنين، حيث نصبت حواجز عسكرية متنقلة على شارع جنين حيفا، وعلى مدخلي بلدتي اليامون وكفر دان، ودققت في بطاقات الفلسطينيين، وفتشت مركباتهم، ما أدى الى اعاقة تنقلهم.

Advertisements