تطورات الحالة الصحية لسلمان رشدي

الكاتب البريطاني الشهير سلمان رشدي
الكاتب البريطاني الشهير سلمان رشدي
Advertisements

كشف أندرو وايلي، وكيل أعمال الكاتب البريطاني الشهير من أصل هندي سلمان رشدي، آخر تطورات حالته الصحية بعد أن تعرض للطعن على خشبة المسرح في حدث أدبي في غرب مدينة نيويورك ‏الأمريكية.
نقلت صحيفة "جارديان" البريطانية اليوم الأحد، عن وكيل أعماله أن سلمان رشدي أصبح قادرا على الكلام بعد رفع جهاز التنفس عنه.
وكتب المؤلف آتيش تيسير، في تغريدة له مساء السبت 13 أغسطس، أن رشدي أصبح "قادرا على الحديث والمزاح"، مؤكدا إزالة جهاز التنفس الصناعي عنه.
وكان وكيل رشدي قد ذكر أمس السبت أنه يعاني من تلف في الكبد وقطع في أعصاب إحدى ذراعيه وإحدى عينيه. ومن المرجح أن يفقد سلمان رشدي عينه المصابة، بحسب الوكالة.
أعلنت الشرطة الأمريكية أن منفذ الهجوم على سلمان رشدي، يوم الجمعة 12 أغسطس، ذكر يبلغ من العمر 24 عامًا من ولاية نيوجيرسي.
وتعرض الكاتب للاعتداء قبل أن يلقي كلمة حول منح الولايات المتحدة حق اللجوء لكتاب العالم.
وزعم شهود عيان أنه تمكن من الخروج من المنصة بمساعدة وأن المهاجم محتجز بحسب ما ورد ، وفقًا لصحيفة ديلي ميل.
كانت قد صرحت كاثي هاوتشول حاكمة نيويورك، إن سلمان رشدي على قيد الحياة ويتلقى العناية التي يحتاجها .
في حين قد أعلنت شرطة نيويورك أن الكاتب البريطاني، ذو الأصول الهندية، سلمان رشدي تعرض لطعنتين في العنق والرأس.
في سياق متصل كانت قد قدمت إيران مكافأة مالية بنحو 3 ملايين دولار لمن يقتل الكاتب البريطاني سلمان رشدي.
ويعد سلمان رشدي أحد الكتاب الأكثر شعبية وإثارةً للجدل في القرن العشرين، وهو مؤلفٌ وروائي بريطاني هندي. كتب العديد من الروايات والقصص القصيرة التي استمرت في جذب اهتمام كلٍّ من النقاد والجمهور حتى الآن.
وأثار جدلا واحتجاجات واسعة وصلت إلى صدور فتوى بإهدار دمه على خلفية كتاب "آيات شيطانية" عن حياته خلال السنوات الماضية.

Advertisements