بعد مطاردة 6 ساعات.. إسرائيل تعلن القبض على منفذ عملية القدس

صورة موضوعية
صورة موضوعية
Advertisements

أعلنت السلطات الإسرائيلية إلقاء القبض على منفذ عملية القدس، وذلك بعد مطاردة استمرت لما يقرب من 6 ساعات.

وكانت القوات الإسرائيلية، قد شنت اليوم الأحد، حملة اعتقالات واسعة ببلدة سلوان بحثا عن منفذ العملية المسلحة بالقدس التي أسفرت عن إصابة عدد من المستوطنين.

وأفاد مركز معلومات وادي حلوة بأن "قوات الاحتلال حاصرت بلدة سلوان ومنعت الدخول أو الخروج منها، واقتحمت مجموعة كبيرة من المنازل، وأخضعت سكانها لتحقيق ميداني"، لافتا إلى أن "أعدادا كبيرة من مخابرات الاحتلال والشرطة والقوات الخاصة ووحدة "اليمام" استنفرت في أزقة حي البستان، وعلين اللوزة، والحارة الوسطى، وبطن الهوى، واقتحمت عشرات المنازل وفتشتها وأخضعت قاطنيها لتحقيقات ميدانية لساعات".

وأوضح المركز أن "شرطة الاحتلال، معززة بالوحدات الخاصة، اعتقلت مجموعة كبيرة من سكان سلوان، وخاصة في صفوف الشبان"، وذلك للاشتباه بأن منفذ عملية إطلاق النار في القدس، والتي أدت لإصابة 10 مستوطنين، هو من سكان البلدة، كما أن من بين المعتقلين، المرابطة المقدسية أسماء الشيوخي، وابنتها، و3 من أبنائها الشبان.

وأوضحت التقارير أن عمليات إطلاق النار التي تمت في أماكن متفرقة نفذها شخص واحد وأطلق خلالها 10 رصاصات.

وارتفعت حصيلة ضحايا إطلاق النار إلى 10 جرحى منهم 2 في حالة خطيرة، و5 في حالات بين متوسطة وخفيفة بعملية القدس، وفقًا لما ذكرته التقارير الإسرائيلية.

وأكدت مستشفى هداسا الإسرائيلي، أنه من بين المصابين في عملية إطلاق النار في القدس، 2 أصيبا بأعيرة نارية في الرقبة، وثالث مصاب في الكتف.

اقرا ايضا السلطة الفلسطينية تعلن ارتفاع عدد ضحايا قصف غزة الى 140 شهيد ومصاب

Advertisements