رئيس حزب المصريين الأحرار:  المواطن ليس لديه ثقة بالأحزاب وللأسف منها سيء السمعة

عصام خليل رئيس حزب المصريين الأحرار
عصام خليل رئيس حزب المصريين الأحرار
Advertisements

قال الدكتور عصام خليل رئيس حزب المصريين الأحرار في تصريح خاص لبوابة أخبار اليوم: "هدفنا وأمام نصب أعيننا شخصية المواطن المصرى وجميع المحاور المقدمة من قبل الحزب هي مراعاة مصلحة المواطن المصري أولا إيمانا منا أن المواطن في أي وطن هو العنصر الرئيسي للنهوض بالوطن من خلال الاعتماد على الفرد وليس الموارد الطبيعية فقط ! مثل دولتي  اليابان وكوريا الجنوبية فهم يفتقرون للموارد الطبيعية لكنهم يهتمون بالفرد" .

وأضاف: "هدفنا ينصب على الشخصية والثقافة المصرية خاصة وأن لا يوجد ثقافة سياسية حزبية لدى المواطن وهذا يرجع إلى عدم وجود أحزاب سياسية على مدار أكثر من ثلاثين عاما، فهى كانت ممنوعة تقريبا وكان الحزب الأوحد هو الاتحاد الاشتراكي في ذلك الوقت، إذن فى البداية أولا لا بد وأن نفهم سياسة جيدا حتى نستطيع عمل أحزاب جادة على أرض الواقع".

 وتابع:" يجب ألا يقتصر الانتماء لأى حزب على الوصول فقط إلى البرلمان أو المحليات فلا بد قبل الانضمام لأي حزب من معرفة أهدافه وبرامجه وفكرته حيث أن أى حزب يقوم على فكر وأيديولوجية".

 

ويضيف:" دائما ما أقول أن أكبر حزبين فى مصر هما الأهلى والزمالك فلابد وأن يكون الفكر من هذا المنطلق وهو الولاء الذي يتساوى مع المكسب والخسارة، إلى جانب أننا رأينا أن المواطن ليس لديه ثقة في الأحزاب وللأسف الأحزاب سيئة السمعة وبالتالى لابد من إعادة هذه الثقة وهو من خلال أن الحزب يقوم بدوره على أكمل وجه".

ويرى أن هذا لا يأتي إلا بتوفر حلقة وصل بين الحزب وبين المواطن المصري والقيادات والحكومة فعلى الحكومة أن تسهل على أى حزب وسيلة لإرسال أى مشكلة أو شكوى لها على أن يصبح أن الحزب شريك في التفكير مع  المسؤول في الدولة  فيما يتعلق بكيفية حل أى مشكلة للمواطن وبهذا الشكل يكون الحزب فعال .

 وتابع:"يجب عمل  لقاءات دورية بين أمناء الأحزاب فى المحافظات وبين المواطنين حتى يكون هناك تفاعل حقيقي يساهم فى حل مشكلات المواطن في كل محافظة على حدة ومن هنا إعادة الثقة إلى المواطن".

Advertisements