رويترز: شقيقة رئيس كوريا الشمالية تقول إنه عانى من حمى شديدة بسبب كورونا

رئيس كوريا الشمالية كيم جونج أون
رئيس كوريا الشمالية كيم جونج أون
Advertisements

أشارت وكالة رويترز إلى أن رئيس كوريا الشمالية كيم جونج أون أصيب بكورونا وتعافى منه وأخته تقول إنه عانى من "حمى شديدة".

وأعلنت وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية، اليوم الأربعاء 10 أغسطس ، أن كيم جونج أون أعلن الانتصار على معركة بلاده ضد فيروس كورونا وأمر برفع أقصى إجراءاته لمكافحة الوباء التي فرضت في مايو.

في سياق متصل كانت أعلنت كوريا الشمالية، في يوليو الماضي، أن تفشي فيروس كورونا بدأ في الأشخاص الذين كانوا على اتصال بـ بالونات قادمة من كوريا الجنوبية، وهو إدعاء مشكوك فيه للغاية ويبدو أنه محاولة لتحميل منافستها المسئولية وسط التوترات المتزايدة.

وقام النشطاء منذ سنوات بنقل البالونات عبر الحدود لتوزيع مئات الآلاف من المنشورات الدعائية التي تنتقد الزعيم الكوري «كيم جونج أون»، وكثيراً ما أعربت كوريا الشمالية عن غضبها من النشطاء وقيدة كوريا الجنوبية لعدم إيقافهم.

وكانت السلطات الصحية العالمية، أكدت أن فيروس كورونا ينتشر عن طريق أشخاص على اتصال وثيق يستنشقون قطرات محمولة جواً، ومن المرجح أن يحدث ذلك في أماكن مغلقة سيئة التهوية.

وقالت وزارة التوحيد في كوريا الجنوبية، إنه لا توجد فرصة لأن تكون البالونات الكورية الجنوبية قد نقلت فيروس كورونا إلى كوريا الشمالية.

ولا تزال العلاقات بين الكوريتين متوترة وسط الجمود طويل الأمد في الدبلوماسية التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية بشأن إقناع كوريا الشمالية بالتخلي عن طموحاتها النووية مقابل فوائد اقتصادية وسياسية.

Advertisements