حزب الله يهدد بـ«قطع يد» إسرائيل إذا امتدت لنفط لبنان

نصر الله خلال إلقاء كلمته جنوب بيروت
نصر الله خلال إلقاء كلمته جنوب بيروت
Advertisements

بيروت- أ ف ب

هدد حسن نصرالله الأمين العام لحزب الله أمس بـ «قطع» يد إسرائيل فى حال امتدت إلى نفط ‏لبنان وغازه، محذراً من أن أى اعتداء محتمل «لن يبقى بدون ‏رد‎.«‎

وفى كلمة بمناسبة ذكرى عاشوراء خاطب نصر الله الآلاف من مناصريه الذين احتشدوا ‏فى الضاحية الجنوبية لبيروت، وشدد على وجوب بقاء «نفط لبنان وغازه ومائه له وألا يسمح لأحد ‏أن يسلب منه خيراته وثرواته» وأكد أن «اليد التى ستمتد إلى أى ثروة من هذه الثروات ‏ستقطع‎.«‎

وأضاف نصر الله: «سمعنا أن الإسرائيليين يخططون لاغتيال قادة فلسطينيين فى الخارج ‏ومن ‏بين دول الخارج لبنان.. أقول لإسرائيل.. إن أى اعتداء على أى إنسان فى لبنان لن يبقى ‏دون ‏عقاب ورد» وأكد أن «المقاومة هى أقوى من أى زمن مضى، ولا تخطئوا مع لبنان ‏وشعبه، ولا ‏مع المقاومة فى موضوع النفط والغاز‎ ‎وواصل: «نحن وصلنا إلى آخر ‏الخط ‏وسنذهب إلى آخر الطريق فلا يجربنا أحد».‏

ومنذ بداية يوليو الماضى تسارعت التطورات المرتبطة بملف ترسيم الحدود، إثر وصول سفينة ‏إنتاج وتخزين على مقربة من حقل كاريش الذى تعتبر بيروت أنه يقع فى منطقة متنازع عليها، ‏تمهيداً لبدء استخراج الغاز منه. ودفعت الخطوة بيروت للمطالبة باستئناف المفاوضات بوساطة ‏أمريكية‎.‎‏

وأعرب الوسيط الأمريكى آموس هوكستين مطلع الشهر الحالى من بيروت عن تفاؤله ‏بإحراز تقدم، بما يمهد للتوصل إلى اتفاق فى الفترة المقبلة‎.‎‏

وبحسب مسئول إسرائيلى رفض ‏الكشف عن اسمه، حمل هوكستين عرضاً يتيح للبنان ‏‏«تطوير» حقل قانا «فى المنطقة المتنازع ‏عليها مع الحفاظ على مصالح إسرائيل الاقتصادية‏.‎

اقرأ أيضاً | قوات الاحتلال تداهم نابلس.. ووقوع اشتباكات مسلحة

 

 

Advertisements