المعهد القومى للبحوث الفلكية يشارك فى مبادرة الإتحاد الدولى الفلكى

 المعهد القومى للبحوث الفلكية
 المعهد القومى للبحوث الفلكية
Advertisements

 يشارك  المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيفية فى مبادر الاتحاد الدولى الفلكى لتسمية 20 نظام نجمى خارج  المجموعة الشمسية «كوكب من الكواكب الخارجية  ونجمه الأم»  بأسماء لها  مردود تاريخى او ثقافى مصرى .

ويأتى هذا فى إطار الاحتفال بالذكرى السنوية العاشرة لتأسيس مكتب التوعية الفلكية (OAO) ،حيث يطلق الاتحاد الفلكي الدولي (IAU) مسابقة لتسمية 20 نظامًا خارجيًا للكواكب.

اقرأ أيضاً : المعهد القومي للبحوث الفلكية يستكمل التدريب الصيفي

تم الإعلان عن المسابقة في مؤتمر صحفي في الدورة الحادية والثلاثين للجمعية العمومية للإتحاد الدولى الفلكى IAU ،والمنعقدة  في بوسان، كوريا الجنوبية. 

تسعى المسابقة إلى الجمع بين علماء الفلك المحترفين والجمهور  ، مما يمنحهم الفرصة لتسمية الكواكب الخارجية العشرين المختارة جنبًا إلى جنب مع النجوم المضيفة لهم، وتعتبر هذه النسخة الثانية.

وسوف يتم تنظيم المسابقة على النحو التالى: 

 سوف يطرح  االمسابقة لإختيار اسم لكوكب ونجمه   
 يشترط ان تكن اسماء لها مردود ثقافى او تاريخى او علمى  معبر عن مصر 
 يكتب ملخص عن تلك التسميات  وماذا تعنى ومامدى تاثيرها فى المجتمع المصرى  (قديما او حديثا)  
    سوف تقوم لجنة مشكلة من ممثلى ومنسقى مكتب الفلك التوعية (بمصر)  لعمل ترتيب لتلك المسميات من حيث الأهمية اوالمردود التاريخى والثقافى او العلمى فى المجتمع المصرى مع مراعاة استبعاد التكرار فى الاسماء  واستبعاد اى مسميات تحمل علامة تجارية
 سوف يتم التصويت  على تلك المسميات النهائية  التى يتم التقدم بها من الجميع  وبعد غلق باب المقترحات للأسماء.
 سوف يتم اختيار  الأسماء التى نالت اعلى تاييد 
 سوف تقوم اللجنة بإختيار الأسماء النهائية  للكوكب والنجم مع كتابة ملخص عن ماتعبرعنه واهميتها ومردودها العلمى والثقافى والتاريخى 
 سيكون الإختيار النهائى   لأسماء  نظام   واحد اساسى وأسماء  لنظامين  آخري  احتياطيين  
 سوف يتم التقدم  به  (اسم النجم والكوكب التابع له) الى  مكتب الإتحاد الدولى للتوعية والتواصل   ومن ثم  تأخذ اجراءات المكتب نحو طرحه للتصويت الدولى والإختيار النهائى 
سيقوم الإتحاد الدولى الفلكى  بالإعلان عن الأسماء التى  تم اختيارها  كأسماء عامة رسمية لهذه الأنظمة النجمية الحديثة  
وتحظى الأنظمة التي سيتم تسميتها  فى هذه  النسخة 2022  من المبادرة  بأهمية خاصة حيث  سوف تكون من بين اهداف  تلسكوب جيمس ويب الفضائى والذى اطلق فى 25 ديسمبر 2021 
وتأتى  هذه المبادرة  من خلال التعاون  بين مكتب الإتحاد الدولى للتوعية والتواصل  ومجموعة العمل المعنية بتسمية الانظمة الكوكبية الخارجية بالإتحاد الدولى الفلكى.  وبهذا تتحقق اهداف الاتحاد نحو العمل  معا من خلال علم الفلك وجعل الفلك فى متناول الجميع.

Advertisements

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي