المشاط: «نُوَفِّي» يُعزز الاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية 2050

وزيرة التعاون الدولي الدكتوره رانيا المشاط
وزيرة التعاون الدولي الدكتوره رانيا المشاط
Advertisements

قالت وزيرة التعاون الدولي الدكتورة رانيا المشاط أن إطلاق برنامج "نُوَفِّي"، لتمويل قائمة المشروعات الحكومية الخضراء في مجالات الطاقة والغذاء والمياه، يُعزز تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية 2050، ويدعم رؤية الدولة لتعزيز التعاون مع شركاء التنمية في دفع أجندة العمل المناخي وتوسيع قاعدة مشاركة القطاع الخاص في جهود التنمية المستدامة.

وأشارت "المشاط"، إلى أن الدورة السابعة والعشرين من مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ COP27 يمثل أهمية خاصة لقارة أفريقيا التي تسعى لتوحيد الجهود وتعزيز العمل المشترك من أجل تعزيز العمل المشترك لتحفيز العمل المناخي على مستوى القارة، وتعزيز قدرتها على مواجهة التغيرات المناخية من خلال تنفيذ مشروعات التكيف والتخفيف من تداعيات التغيرات المناخية، مؤكدة أهمية المشاركة الفعالة من مختلف الأطراف ذات الصلة في مؤتمر المناخ ودور القطاع الخاص والمجتمع المدني وشركاء التنمية والحكومات وأيضًا المنظمات غير الهادفة للربح في دفع جهود العمل المناخي.


جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي ، السفير ناصر كامل، الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط، في إطار اللقاءات التي تعقدها مع شركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين والمنظمات الإقليمية والدولية ومؤسسات التمويل الدولية لبحث سبل تعزيز التعاون المشترك في تمويل المشروعات الخضراء، ضمن برنامج "نُوَفِّي"، وذلك في ضوء استعدادات مصر لاستضافة مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ COP27.

إقرأ أيضاً |المشاط تبحث مع الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط تمويل المشروعات الخضراء

Advertisements