Advertisements

منتجو الألبان يحذرون البريطانيين من نقص في الإمدادات

صورة موضوعية
صورة موضوعية
Advertisements

حذرت شركة أرلا فودز، أكبر منتج للألبان في بريطانيا، من أن البلاد على وشك نقص منتجات الألبان بسبب ارتفاع أسعار الوقود ونقص العمال.

وبحسب صحيفة تلجراف، قال مصدر في الشركة، إن إنتاج الحليب في البلاد في عام 2022 انخفض بنسبة 3٪، وأنه إذا وصل معدل التراجع إلى 5٪ ، فستواجه البلاد عجزا.

وبحسب المصدر، فإن بريطانيا "على وشك" أن تشهد نقصا في منتجات الألبان، لافتا إلى أن الشركة تتفاوض مع وزراء بريطانيين لتأمين حصولها على كميات الأسمدة والوقود اللازمة.

ولفتت الصحيفة إلى أن المزارعين يعانون من ارتفاع أسعار الوقود والأعلاف والأسمدة، في حين أن نقص العمالة يضر بالصناعة.

وحث المصدر، قطاع صناعة الألبان، على القيام باستثمارات طويلة الأجل في القوى العاملة في المملكة المتحدة، وعدم الاعتماد على العمالة من الخارج.

Advertisements

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي

 

Advertisements

 

 

 


Advertisements