مدرسة حقلية لتوعية المزارعين بخدمة النخيل في المنيا 

مدرسة حقلية
مدرسة حقلية
Advertisements

نظم فرع المعمل المركزي لأبحاث وتطوير نخيل البلح بمحافظة المنيا مدرسة حقلية لتوعية المزارعين على أهمية عمليات خدمة النخيل المختلفة وتأثيرها على زيادة الإنتاجية وتحسين جودة الثمار وأهمية ذلك في تحقيق أفضل عائد اقتصادي.

ويأتي ذلك في إطار دوره الإرشادي تحت رعاية الدكتور الدكتور عادل عبد العظيم وكيل مركز البحوث الزراعية للإرشاد والتدريب والدكتور حمدي جامع رئيس الإدارة المركزية للإرشاد الزراعي وبتوجيهات الدكتور عز الدين جاد الله العباسي مدير المعمل المركزي لأبحاث وتطوير نخيل البلح ورئيس مجلس إدارة الجمعية العلمية للنخيل.

وقد تمت الورشة بحضور الدكتور مجدي نجيب رزق المشرف على الفرع وذلك بالتعاون مع المهندس إسماعيل رضوان وكيل وزارة الزراعة بالمنيا وبحضور عدد من مزارعي نخيل البلح والأشخاص المهتمين بزراعة نخيل البلح .

 

 كما تناولت المدرسة الحقلية عمليات الخدمة الأرضية والرأسية السليمة التى تجرى على نخيل البلح وكيفية إجرائها ومدى تأثيرها الإيجابي على المحصول حيث تناولت المدارس الموضوعات منها توجيه المزارعين إلى زراعة الأصناف العربية ذات صفات الجودة العالية والعائد الاقتصادي الوفير مثل البرحي والمجدول وغيرها من الأصناف التي تجود زراعتها تحت الظروف المناخية لمحافظة المنيا وكذلك تم توجيه المزارعين لاستبدال طرق الري والتسميد التقليدية واستخدام الطرق الحديثة مثل الري بالتنقيط حرصا على ترشيد وتقليل  كمية المياه المستهلكة في الري وأيضا تقليل تكاليف استخدام الأسمدة نظرا لتقليل الكميات المستخدمة من المياه والأسمدة عند اتباع الطرق الحديثة للري .

 

كما تم الشرح لمزارعى نخيل البلح أهمية عملية خف الثمار وتأثيرها على زيادة جودة المحصول بجانب التدريب على عملية التقويس في نخيل البلح وتوضيح أهميتها مع تصحيح  بعض المفاهيم الخاطئة المتبعة .

 

كذلك تم شرح طرق مكافحة سوسة النخيل الحمراء باستخدام أقراص التعفير داخل الفتحات الموجودة بجذوع النخيل وتم الرش على جذوع النخيل  مع توضيح أهم أسباب الإصابة والممارسات الزراعية الخاطئة المتسببة في انتشار الإصابة بسوسة النخيل الحمراء.

 

Advertisements