وزير الإنتاج الحربي يتفقد شركة «حلوان للصناعات الغير حديدية »

صورة من  الاجتماع
صورة من الاجتماع
Advertisements

تفقد المهندس محمد أحمد مرسي، وزيـر الدولة للإنتاج الحربي، شركة حلوان للصناعات الغير حديدية «مصنع 63 الحربي»، إحدى الشركات التابعة للوزارة، وذلك لمتابعة معدلات تنفيذ عدد من المشروعات الجاري تنفيذها.

شهد «مرسي» أثناء جولته عرض تقديمي عن أنشطة شركة حلوان للصناعات الغير حديدية والتي تقوم بتصنيع السبائك غير الحديدية من المسبوكات والمبثوقات والكابلات الكهربائية والمسحوبات والمدرفلات لتلبية متطلبات القوات المسلحة وذلك بالتعاون مع كافة الشركات التابعة للوزارة، كما تقوم الشركة بإستغلال فائض الطاقات الإنتاجية لتلبية متطلبات القطاع المدني.

كما تفقد الوزير خطوط الإنتاج بالشركة وشملت الجولة مشروع مصنع شرائط النحاس وسبائكه، والذى يتم من خلاله توفير خامات إنتاج وتصنيع أعيرة الذخائر الصغيرة من سبائك النحاس والصلب المغطى بالتمباك ويمر الإنتاج بمصنع شرائط النحاس وشرائطه.

وأجرى «مرسى» حوارًا مع العاملين للاطمئنان على أوضاعهم وحرص أيضًا على الاستماع إلى آرائهم حول تطوير ظروف وبيئة العمل، وأكد للعاملين على خطوط الإنتاج أن شركة «حلوان للصناعات الغير حديدية» تضم نخبة من المهندسين والفنيين والإداريين ذوي الكفاءة العالية والذين يتم الحرص دومًا على تأهيلهم وإمدادهم بأحدث ما تم التوصل إليه العالم من تكنولوجيات تصنيعية، مشيرا إلى حرص الوزارة الدائم على التعاون والانفتاح على كافة الشركات العالمية لنقل أحدث تكنولوجيات التصنيع حول العالم في مختلف مجالات التصنيع داخل الشركات والوحدات التابعة للوزارة.

كما شدد وزير الدولة للإنتاج الحربى على ضرورة قيام رؤساء مجالس إدارات الشركات والوحدات التابعة بعقد لقاءات دورية مع العاملين والتواصل الجيد معهم وإطلاعهم على أحدث المستجدات والموقف الحالي للشركات وسماع مطالبهم وإشراكهم في عملية صنع القرار وذلك حتى يشعر العاملون بأن هم من يصنعون القرار، وأيضاً الحفاظ على التكامل بين شركات ووحدات الإنتاج الحربي بما يساهم في تحقيق التنمية المستدامة بالدولة.

وصرح المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة محمد عيد بكر، بأن زيارة الوزير لشركة «حلوان للصناعات الغير حديدية»، تأتى ضمن سلسلة من الزيارات التي قام بها الوزير «مرسى» مؤخرا، وذلك للإطلاع عن كثب عن سير العملية الإنتاجية والإطمئنان على أوضاع العاملين بكافة الشركات والوحدات التابعة للوزارة.

 

Advertisements