مؤتمر صحفي لوزير التعليم العالي ..بعد قليل

رئيس الوزراء ووزير التعليم العالي قبيل اجتماع الحكومة
رئيس الوزراء ووزير التعليم العالي قبيل اجتماع الحكومة
Advertisements

 يعقد وزير التعليم العالي د. خالد عبد الغفار، بعد قليل، مؤتمراً صحفياً، عقب انتهاء الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء، بمقر المجلس.

وسيتم بث المؤتمر الصحفي على الهواء مباشرة على التليفزيون المصري.

وكان مجلس الوزراء وافق خلال اجتماعه الأسبوعي برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، على مشروع قرار رئيس الجمهورية بإنشاء جامعة خاصة جديدة باسم الجامعة المصرية بالعلمين، ومقرها منطقة تل العيس، بمدينة العلمين الجديدة، بمحافظة مطروح، وذلك في إطار توجه الدولة نحو رفع مستوى التعليم العالي والبحث العلمي،

ونص مشروع القرار على أن تضم الجامعة كليات: طب الأسنان، والعلاج الطبيعي، والتمريض، والهندسة، والإدارة والعلوم السياسية، والحاسبات والذكاء الاصطناعي، والإعلام، والتكنولوجيا للعلوم التطبيقية، ويكون لها إنشاء كليات ومعاهد عليا متخصصة، ووحدات بحثية أخرى.

كما نظم مشروع القرار مهام كل من مجلس الأمناء، ومجلس الجامعة، ومجلس الكلية، وحدد اختصاصات كل منها تحديداً دقيقاً، كما حدد نظام قبول الطلاب المصريين والأجانب بالجامعة، وتناول أيضاً الدرجات والشهادات العلمية التي تمنحها الجامعة، وشروط منحها

 كما     وافق مجلس الوزراء على مشروع قرار رئيس الجمهورية بتعديل بعض أحكام قرار رئيس الجمهورية رقم 147 لسنة 2007 بانشاء جامعة خاصة باسم جامعة الدلتا للعلوم والتكنولوجيا، ومقرها بمحافظة الدقهلية.

ونص التعديل على إنشاء 4 كليات جديدة بالجامعة، هي: الدراسات القانونية، والطب البيطري، والدراسات العليا للعلوم البيئية، والتمريض، وذلك بهدف توفير التخصصات العلمية المتقدمة، وتقليل الاغتراب.
ووافق مجلس الوزراء على مشروع قرار رئيس الجمهورية بتعديل بعض أحكام قرار رئيس الجمهورية رقم 118 لسنة 2013 بانشاء جامعة خاصة باسم الجامعة المصرية الصينية، ومقرها محافظة القاهرة.

ونص التعديل على إنشاء 5 كليات جديدة بالجامعة، هي: الطب البيطري، والقانون والإنسانيات، والحاسبات ونظم المعلومات، والإعلام والدراسات الأدبية، والفنون والتصميم، وذلك بهدف توفير التخصصات العلمية المتقدمة، وتقليل الاغتراب، على أن تتضمن كلية "القانون والانسانيات" كلا من تخصصات: القانون الدولي، والعقود الدولية، والتحكيم الدولي، وتكون الدراسة باللغتين الانجليزية والفرنسية. 

 

Advertisements