مصطفي وزيري: مصر استردت 29 ألف قطعة آثرية.. ونلاحق القطع المهربة

 د.مصطفي وزيري مع محررة بوابة أخبار اليوم
د.مصطفي وزيري مع محررة بوابة أخبار اليوم
Advertisements

أكد د.مصطفي وزيري الأمين العام لمجلس الأعلى للآثار، أن مصر وخصوصا الجهات المعنية لن تتنازل عن أثارها أبدا وسوف نلاحق جميع القطع المهربة ونبذل كل الجهد المستطاع لاسترجاع  كنوزنا من بلاد العالم.


وأوضح د.مصطفي وزيري، أنه تم استرداد 29 ألف قطعة أثرية من عدة دول أجنبية، مشيرا إلى أننا استرداد أثارنا من الخارج تعد أولوية لدى المجلس الأعلى للآثار.


وأشار الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، قائلا: عودنا الشعب المصري على مفاجآت كل عام مثل احتفالية افتتاح طريق الكباش وحدث نقل المومياوات العام الماضي والعام الحالي يوجد مفاجآت أكثر وانتظروا افتتاح يتحدث عنه العالم بأكمله للمتحف المصري الكبير واحتفالية الذكري المئوية لاكتشاف مقبرة الملك الشاب توت عنخ آمون .

وقال د.مصطفي وزيري، إن مصر مازالت قادرة علي إبهار العالم باكتشافات  تعد من أهم اكتشافات في العالم وتجعل جميع الصحف العالمية تتحدث عن الحضارة الفرعونية العريقة مشيرا إلى أن نشرت شبكة «السي إن إن» تقريرا حول أهم الاكتشافات الأثرية في 2021 واحتل اكتشاف مدينة صعود أتون المصرية المرتبة الأولى في التقرير كأهم اكتشاف آثري في العالم 2021.

اقرأ أيضا :- المحلي 8 الأجنبي 0.. خريطة التنقيب الأثري تثبت تفوق المصريين في 2022|صور

وأضاف الأمين العام، أنه يوجد مشاريع أثرية سيتم افتتاحها قريبا تعد من أهم المشاريع الأثرية المبهرة مثل افتتاح قصر محمد علي باشا بعد ترميمه وتطويره والمتحف الروماني اليوناني في الإسكندرية.

جدير بالذكر أن البعثة الأثرية المصرية برئاسة د.مصطفي وزيري قامت بكشف عدة اكتشافات مذهلة خلال  عام 2022 أبرزها  الكشف عن ٥ مقابر منقوشة من عصري الدولة القديمة والانتقال الأول، بداخلها العديد من الدفنات واللقى الأثرية في سقارة، و كشف أخر في شهر مايو الماضي يضم ١٥٠ تمثال برونزي لآلهة مصرية قديمة و٢٥٠ تابوت خشبي ملون مغلق يحتوي علي مومياوات بجبانة الحيوانات المقدسة (البوباسطيون) بمنطقة آثار سقارة في الكشف عن أول وأكبر خبيئة بالموقع تعود إلى العصر المتأخر، وذلك أثناء أعمال موسم الحفائر الرابع للبعثة.

Advertisements