لقي مصرعه في تبادل إطلاق النار.. 

«الأمن العام» ينهي أسطورة عنصر إجرامي شديد الخطورة بالقليوبية 

اللواء علاء الدين سليم
اللواء علاء الدين سليم
Advertisements

حاصرت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية، مكان اختباء أحد أخطر العناصر الإجرامية، ولدى شعوره بالقوات أطلق وابلا من الأعيرة النارية عليهم، مما دفع القوات للتعامل معه، وأسفر ذلك عن مصرعه، وذلك تنفيذًا لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، بملاحقة الخارجين عن القانون. 

وردت معلومات أكدتها تحريات قطاع الأمن العام، بقيادة اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية، بتواجد أحد العناصر الإجرامية، السابق إتهامه في 8 قضايا «سلاح، مخدرات، سرقة، ضرب»، وآخرين، وتبين قيامهم بالإتجار فـى المواد المخدرة، متخذين من دائرة مركز شرطة الخانكة بالقليوبية، مسرحًا لمزاولة نشاطهم الإجرامى، وحيازتهم أسلحة نارية للدفاع عن تجارتهم الغير مشروعة. 

عقب تقنين الإجراءات، تم استهدافه بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام، ومشاركة إدارة البحث الجنائى بمديرية أمن القليوبية، برئاسة اللواء محمد عناني مدير المباحث، وأسفر تبادل إطلاق النيران مع القوات، عن مصرع العنصر الإجرامى المشار إليه. 

وعُثر بجواره على «بندقية آلية، 2 خزينة، عدد من الطلقات لذات العيار- كمية من مخدر الهيروين، هاتف محمول».. تم إتخاذ الإجراءات القانونية.

Advertisements