مشروع رواد 2030 يعقد جلسة افتتاحية بعنوان «آليات تمويل الشركات الناشئة»

جانب من الجلسة
جانب من الجلسة
Advertisements

عقد مشروع رواد 2030 التابع لوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، جلسة افتتاحية للملتقى السنوي الثالث للشركات الناشئة الذي أطلقته وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، اليوم السبت، بمقر جريك كامبس تحت رعاية الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية.

وكانت الجلسة الافتتاحية بعنوان "آليات تمويل الشركات الناشئة ودوره في تحقيق التنمية الاقتصادية".

وجاء ذلك بحضور الدكتورة غادة خليل، مدير مشروع رواد 2030، وبمشاركة كلا من عمرو عباسي مدير إدارة الاستثمار ورأس المال المخاطر بجهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومحمد الدلال نائب رئيس البرامج في لجنة ريادة الأعمال في المنظمة العالمية لمهندسي الكهرباء والإليكترونيات "IEEE"، ودكتور وائل الدسوقي مدير مركز ريادة الأعمال بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، وماجد حربي مدير عام شركةEdventures، بالإضافة إلى مدير الجلسة الدكتور نزار سامي مدير برنامج الابتكار ببرنامج الأمم الإنمائي .

وسلطت الجلسة الضوء على مصادر التمويل المختلفة لرواد الأعمال وكيفية الاستفادة من المبادرات التمويلية المختلفة المتاحة في مصر وكذلك المتطلبات الخاصة للحصول على تمويل.

ومن جانبها أكدت الدكتورة غادة خليل أنه حتى اللحظة الراهنة لا يوجد تمويل بشكل مباشر لكن هناك فرص احتضان تتضمن جزء تمويلي يقدم عن طريق حاضنة الأعمال، بالاضافة إلى أن رواد ٢٠٣٠ لديه شراكات مع جهات عديدة لديها الجزء التمويلي.

كما وجهت خليل رسالة للمستثمرين بأن يستثمروا أكثر في الأفكار الصغيرة خاصة أن منها كثيرا من الأفكار المبتكرة وتستحق الاستثمار بالفعل خاصة وأن مصر مصنفة الأولى على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث الاستثمار في الشركات الناشئة

وعلى هامش الجلسة الافتتاحية كرمت الدكتورة غادة خليل المشاركين فيها، تقديرا لجهودهم في مجال ريادة الأعمال.

جدير بالذكر أن الملتقى يهدف إلى نشر ودعم الدور التوعوي لريادة الأعمال في المجتمع المصري، بجانب دعم دور القطاع الخاص في النشاط الاقتصادي.

 

Advertisements