الأمن الأردني : ما زال البحث جاريا عن قاتل ايمان رشيد

الشابة ايمان رشيد
الشابة ايمان رشيد
Advertisements

أكد الأمن العام الأردني أنه ما زال البحث جاريا عن قاتل الشابة ايمان رشيد، بالأضافة إلى انه جرت مداهمة منزله وعدة مواقع ولم يعثر عليه هناك بعد، بحسب ما نشرت قناة العربية في خبر عاجل منذ قليل.

وكانت حالة من الصدمة قد عمت وسائل التواصل الاجتماعي، في الأردن، بعد إعلان سلطات الأمن العام مقتل طالبة جامعية رميا بالرصاص أمام مقر جامعتها صباحا، على يد أحد الأشخاص.

أقرا أيضا مطلب والد الفتاة المغدور بها داخل حرم جامعتها في الأردن

وكانت مديرية الأمن العام في الأردن قد نشرت بيانا في وقت سابق، أكدت فيه أن التحقيق ما يزال جاريا في القضية، وأن السلطات بصدد الإعلان عن مجرياته أولا بأول.

وتداول نشطاء وطلبة في الجامعة على مواقع التواصل استلام الفتاة رسالة تهديد بالقتل على غرار مصير طالبة جامعة المنصورة في مصر، ولم يؤكد أي مصدر رسمي صحة الرسالة المنسوبة، أو الكشف عن هوية المشتبه به في حادثة القتل.

وأطلق نشطاء وسم "إعدام قاتل التطبيقية" و"ايمان رشيد" وسط مطالبات بالكشف العاجل عن الجاني وإيقاع أقسى العقوبات بحقه.

وصدرت بعض التصريحات من عائلة القتيلة في وسائل إعلام محلية، مطالبة بتطبيق "القصاص العادل"، وقال والدها، مفيد أرشيد، إن هناك مجموعة من المشتبه بهم في القضية بحسب ما أبلغته السلطات الأمنية، مشيرا إلى أن ابنته لم يسبق أن اشتكت من مضايقات من أحد.

Advertisements