صحة المنوفية تختتم حملة تنظيم الأسرة تحت شعار «حقك تنظمي»

حملة تنظيم الأسرة
حملة تنظيم الأسرة
Advertisements

اختتمت الفرق الطبية بمديرية الشئون الصحية بالمنوفية، فاعليات المرحلة الثانية من الحملة التنشيطية لتنظيم الأسرة و الصحة الإنجابية التي تمت تحت شعار  "حقك تنظمي" بالمحافظة، والتي انطلقت شارة البدء بها يوم الأحد قبل الماضي 16/6/2022.

يأتي لك استمراراً لمسيرة الحملات التنشيطية الموجهة من قطاع السكان وتنظيم الأسرة وانطلاقاً من اهتمام القيادة السياسية بالمشروع القومي لتنمية الأسرة.

وذلك تحت رعاية  الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والقائم بأعمال وزير الصحة والسكان، وإشراف الدكتور حسام عباس رئيس قطاع تنظيم الأسرة بوزارة الصحة والسكان ، واللواء إبراهيم أبو ليمون محافظ المنوفية ، وبتوجيهات الدكتور خالد جمال عبد الغني وكيل وزارة الصحة بالمنوفية ، والتي إستمرت على مدار 10 أيام بمرحلتيها الأولى والثانية بجميع إدارات المحافظة ، بقيادة الدكتورة آمال العربي مدير إدارة تنظيم الأسرة بالمديرية.

اقرأ أيضا| قافلة القومي لثقافة الطفل «عيالنا» تواصل جولاتها بالمنوفية

وصرح وكيل صحة المنوفية بأن الحملة التنشيطية لتنظيم الأسرة "حقك تنظمي"، قدمت الخدمة الطبية الخاصة بتنظيم الأسرة بكلتا المرحلتين الأولى والثانية بإجمالي منتفعات يصل إلى 60 ألف و 555 منتفعة على مدار 10 أيام منذ بدء الحملة يوم 16 يونيو وحتى ختام فعالياتها الخميس 23/6/2022 ، مشيراً إلي أن الحملة إستهدفت تقديم خدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية مجاناً لجميع السيدات، بنطاق الإدارات الصحية بالمرحلة الأولى، والبالغ عددها 5 إدارات (شبين الكوم وسرس الليان ومنوف والباجور وبركة السبع) وكذلك بإدارات المرحلة الثانية البالغ عددها 5 إدارات أيضاً ( تلا والشهداء وأشمون والسادات وقويسنا)، بالإضافة إلي تقديم العديد من الخدمات الأخري، منها خدمات متابعة الحمل، والفحص بالسونار، وكشف النساء، والباطنة، والأطفال، وذلك من خلال فرق طبية مدربة من أطباء وتمريض ورائدات ريفيات، بالوحدات الثابتة بالمستشفيات العامة والمركزية والوحدات الصحية، هذا بجانب العيادات المتنقلة التي انتشرت بمختلف أنحاء المحافظة، لوصول الخدمة إلي المناطق العشوائية والمحرومة بالنجوع والقري بالمنوفية، بجانب تنفيذ ندوات توعوية وتثقيفية، عن أهمية تنظيم الأسرة والوسائل المتاحة، والتوقيت الأمثل للحمل والإنجاب، وصحة الأم والطفل، ومخاطر الزواج المبكر، وختان الإناث، وشهدت الحملة ندوات التوعية، لرفع معدل إستخدام وسائل تنظيم الأسرة وخاصة الوسائل طويلة المدى مما ساعد على فتح قنوات من الحوار والاتصال الجيد لمساعدة المرأة على التفكير حفاظاً على صحتها وصحة الأسرة.

كما تم الاهتمام بزيادة وعي المرأة ومساعدتها في ترويج المنتجات اليدوية تشجيعاً للسيدات لمقاومة غلاء المعيشة من خلال نوادي المرأة ، هذا وقد قَدَّم وكيل الوزارة الشكر لمديرة إدارة تنظيم الأسرة بالمديرية وجميع الفرق الإشرافية والفرق العاملة بكلتا المرحلتين الأولي والثانية بتلك الحملة التنشيطية علي الجهود المبذولة لتقديم الخدمات الطبية والصحية لسيدات المحافظة في إطار تحقيق التنمية المستدامة ضمن رؤية مصر 2030 بالقطاع الصحي.
 

Advertisements