للقضاء على الاقتصاد الموازي.. 

القومي للمرأة يطالب بقاعدة بيانات للسيدات العاملات بقطاع الذهب

الدكتورة وهاد سمير
الدكتورة وهاد سمير
Advertisements

طالبت الدكتورة وهاد سمير، أستاذ بالمعهد العالي للفنون التطبيقية وعضو المجلس القومي للمرأة فرع القاهرة، بإعداد قاعدة بيانات للمرأة العاملة بقطاع الذهب والمجوهرات، للقضاء على الاقتصاد الموازي وانضمامهم للاقتصاد الرسمي .

وقالت اليوم خلال فعاليات ملتقى جواهرجية مصر، تحت عنوان «الشمول المالي ودور التحول الرقمي في تنمية قطاع الذهب في الجمهورية الجديدة»، إن عدد المرأة العاملة بقطاع الذهب والمجوهرات والصناعات المرتبطة بها في تزايد مستمر.

وأضافت عضو المجلس القومي للمرأة ، ضرورة توفير الخامات اللازمة خلال شركة أو مؤسسة لديها قدرة على التقسيط للعاملات، لتمكينها من افتتاح مشروعات صغيرة ومتوسطة وخاصة.


 وتابعت، أن جائحة كورونا أدت إلى تنامي مبيعات الصناعات اليدوية التى تنفذها كثير من السيدات عبر شبكة الإنترنت، وخاصة مواقع التواصل الاجتماعي.


ولفتت إلى ضرورة مساهمة الشركات الخاصة في مساعدة المرأة العاملة بالقطاع وايجاد فرص تسويقية تسهم في تحقيق حياة كريمة لهم.


وأشارت إلى أن دور المجلس القومي للمرأة في تذليل كافة الصعوبات، ومساعدات المرأة العاملة في اكتساب مزيد من الحقوق، وفيما يخص بيئة العمل.

اقرأ أيضا | مؤسسة QS للتصنيف العالمي للجامعات تكرم جامعة حلوان

Advertisements