Advertisements

تفاصيل حكم حبس إيتو 22 شهرا في إسبانيا

إيتو
إيتو
Advertisements

تقبل لاعب برشلونة السابق، صامويل إيتو، ووكيله خوسيه ماريا ميساليس، اليوم الاثنين، عقوبات بالحبس 22 شهرا وعام، على الترتيب.

وذلك بعد اعترافهما بالتهرب من سداد 3 ملايين و872 ألفا و621 يورو، كضرائب للخزانة العامة خلال الفترة بين 2006 و2009.

وأقر إيتو أمام إحدى محاكم برشلونة بالتهرب الضريبي، لكنه ألقى باللائمة بشكل غير مباشر، على ميساليس الذي لطالما وصفه بـ"والده الثاني".

وشكا رئيس اتحاد الكرة الكاميروني وكيله السابق، متهما إياه بالاحتيال والانفراد بلا وجه حق بإدارة ممتلكاته، وهو الملف الذي لا يزال رهن التحقيقات.

وقال إيتو "أعترف بالأحداث وسوف أدفع، لكنني كنت صغيرا وقتها، وأنفذ ما كان يطلبه مني والدي".

وبلغ إجمالي العقوبات المادية على إيتو، مليونًا و810 آلاف و310 يورو، بواقع غرامة عن كل من التهم الأربع الموجهة له.

أما إجمالي غرامات ميساليس فقد بلغ 905 آلاف و155 يورو، عن أربع تهم أخرى.

ولن يتم تنفيذ أي من هذه العقوبات، نظرا لعدم وجود سوابق جنائية، فضلا عن تعاونهما وسدادهما جزءا من الضرائب.

ريال مدريد يقدم أحدث صفقاته بعد التوصل لاتفاق رسمي

 

Advertisements


Advertisements