سمير فرج: القوات المسلحة نفذت 41 تدريباً مشتركاً العام الماضي

الدكتور سمير فرج، الخبير الاستراتيجي
الدكتور سمير فرج، الخبير الاستراتيجي
Advertisements

أشاد الدكتور سمير فرج، الخبير الاستراتيجي، بجهود الرئيس عبد الفتاح السيسي في ترسيم الحدود البحرية على مدار السنوات الماضية.

وتابع خلال لقائه عبر فضائية "صدى البلد": «لولا امتلاك مصر قوة عسكرية قوية، لشهدنا أزمة لبنان في ملف الغاز»، مشيراً إلى أن مصر تترأس الآن أوبك المنطقة «منتدى غاز شرق المتوسط».

وأضاف «القوة تحمي السلام، ومصر تطور قواتها المسلحة لحماية الدولة»، مشيراً إلى أن القوات المسلحة الأقوى في المنطقة.

وتابع «مصر أكثر دولة في العالم تجري تدريبات عسكرية مشتركة، الدول الأخرى هي التي تطلب التدريب مع القوات المسلحة المصرية، وهو ما يكسبها خبرات كبيرة»، مشيرا إلى مصر أجريت 41 تدريبا مشتركا العام الماضي.

وقال الدكتور سمير فرج، الخبير الاستراتيجي، إن القوات المسلحة تعد الأقوى في المنطقة العربية والأفريقية والشرق الأوسط، قائلا «لازم كل مصري يبقى فخور بجيشه».

وتابع: «عام 3400 قبل الميلاد ظهر الجيش المصري كأول جيش نظامي في العالم بعدما وحد مينا القطرين، وكان أول جيش يستخدم العجلات الحربية بالعالم»، مشيراً إلى أن رمسيس الأول أول قائد في التاريخ يعقد معاهدة سلام، معلقا «الجيش المصري ولد محاربا يحمي البلاد والسلام».

وأضاف «إمبراطورية الجيش المصري وصلت إلى العراق شرقا وليبيا غربا وتركيا شمالا في عهد الفراعنة»، مشيرا إلى أن القوات المسلحة شهدت هبوطا بعد هزيمة عرابي أمام الاحتلال الإنجليزي، ثم عادت مرة أخرى بعد ثورة يوليو.

واستطرد «مصر قلب العالم لذلك فعملية تطوير القوات المسلحة كانت أمراً حتمياً، لم يحدث في التاريخ السابق أن تواجه بلدنا التهديدات التي تحيط بها الآن، سواء شرقا أو غربا من ناحية ليبيا، فضلا عن اتجاه الجنوب واتجاه البحر المتوسط». 

اقرأ أيضا | سمير فرج: مصر كونت أول جيش نظامي في التاريخ.. ونواجه تهديدات غير مسبوقة

Advertisements