في ذكري رسامة البابا تواضروس اسقفا.. 15 عاما خدمة بايبارشية البحيرة 

ذكري رسامه البابا تواضروس اسقفا
ذكري رسامه البابا تواضروس اسقفا
Advertisements

يوافق اليوم الأربعاء الذكرى الـ٢٥ لرسامة قداسة البابا تواضروس الثاني اسقفا عام للبحيرة على يد قداسة البابا الراحل شنودة الثالث وذلك في عام ١٩٩٧. 

ووُلِد البابا تواضروس باسم وجيه صبحي باقي سليمان بالمنصورة لأسرة مكونة منه كأخ لشقيقتين، ووالده كان يعمل مهندس مساحة، وتنقلت الأسرة في المعيشة ما بين المنصورة وسوهاج ودمنهور.

والتحق بجامعة الإسكندرية، بكلية الصيدلة، وحصل على بكالوريوس الصيدلة عام 1975، وحصل على زمالة الصحة العالمية بإنجلترا عام 1985، كما التحق بالكلية الإكليركية، وتخرج منها بعد حصوله على الكلية الإكليريكية عام 1983 م.

ذهب الأنبا تواضروس إلى دير الأنبا بيشوى بوادى النطرون في 20 أغسطس 1986، وترهبن في 31 يوليو 1988 باسم الراهب ثيوؤدور، وتمت رسامته قسًا في 23 ديسمبر 1989.

انتقل للخدمة بمحافظة البحيرة في 15 فبراير 1990 م، ثم نال درجة الأسقفية في 15 يونيو 1997 م وكان مسؤلا عن خدمة منطقه كنج مريوط والقطاع الصحراوي وخدم بها خمسة عشر عاماً إلى أن تم تجليسه على كرسي مار مرقس، وله العديد من العظات الروحية والكتابات.

أثمر قداسة البابا خلال ١٥ عامًا من الأسقفية في القطاع الصحراوي بالبحيرة ونمت الخدمة هناك بشكل ملحوظ وتم بناء وإنشـاء عدد كبير مـن الكنائس (أكثر من ٤٥ كنيسة) في أنحاء القطاع الصحراوي وأيضًا سيم عدد كبير من الآباء الكهنة للخدمة فيه. 

أعَدّ قداسة البابا خلال خدمته الأسقفية في البحيرة حوالي اثني عشر كتابًا أغلبها يتم تدريسه في الكلية الإكليريكية وعدد من المعاهد.

تم ترشيحه ليكون خليفة البابا شنودة الثالث هو وأربعة آخرين هم الأنبا رافائيل، القمص رافائيل أفامينا، القمص باخوميوس السريانى، القمص سارافيم السريانى، فاز بمنصب البابا عن طريق القرعة الهيكلية، ليصبح البابا تواضروس الثانى 118 يوم الأحد 4 نوفمبر 2012 م.

حصل الأنبا تواضروس على تزكيات لترشحه للكرسى البابوى من الأنبا دميان أسقف عام ألمانيا والأنبا سوريال أسقف ملبورن والأنبا مكاريوس أسقف عام المنيا والأنبا باخوم أسقف سوهاج والأنبا أندراوس أسقف أبوتيج والأنبا رافائيل الأسقف العام.

وتم تجليس بابا للإسكندرية وبطريرك للكرازة المرقسية في قداس الأحد 18 نوفمبر 2012 برئاسة القائم مقام البطريرك الأنبا باخوميوس مطران البحيرة ومطروح والخمس مدن الغربية، وباشتراك كافة أعضاء المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، ومشاركة وفود من كل الكنائس في مصر والعالم.
 

اقرأ أيضا : «الكنيسة الأرثوذكسية تحتفل بمرور 25 عاماً على سيامة البابا تواضروس أسقفًا»

Advertisements