الطائفة الإنجيلية بمصر تدين العمل الإرهابي الدموي لأحد كنائس نيجيريا

القس أندريه زكي
القس أندريه زكي
Advertisements

تدين الطائفة الإنجيلية بمصر، وعلى رأسها الدكتور القس أندريه زكي، الحادث الإرهابي الدموي الذي استهدف إحدى الكنائس في نيجيريا أمس الأحد مسفرًا عن استشهاد العشرات.

وينعى رئيس الطائفة شهداء الحادث الإرهابي. مؤكدًا أن مثل هذه الأحداث تحركها كراهية آثمة لا تقدس الحياة الإنسانية التي كرمها الله.

نصلي لأجل عزاء الشعب النيجيري ولجميع ذوي الشهداء، والشفاء للمصابين، ونتضرع إلى الله من أجل سلام العالم وطمأنينة الشعوب، وسيادة لغة المحبة والعيش المشترك.

اقرأ أيضا|الأمين العام لكنائس الشرق الأوسط يوجه رسالة لرئيس الطائفة الإنجيلية 

وقد ذكرت عدد من وسائل الإعلام المحلية في نيجيريا وكالات أنباء عالمية أن مسلحين هاجموا كنيسة في جنوب غرب نيجيريا أثناء صلاة الأحد أمس، مما أسفر عن مقتل 50 شهيدًا على الأقل، منهم نساء وأطفال.
 

Advertisements