«بابتسامتها الدائمة».. طفلة ساعدها مرضها النادر أن تكون نجمة انستجرام

آيلا سمر موتشا
آيلا سمر موتشا
Advertisements

هي لحظة تشعر فيها وكأنك تمتلك السعادة كاملة فبعد 9 شهور من التخيل أخيرًا سترى طفلك للمرة الأولى لتتأمل ملامحه وتفاصيل وجهه ذلك الشعور الذي سيطر على " كريستينا فيرشر وبليز موتشا" عند الاستعداد لرؤية طفلتهما الأولى، ورغم ابتسامتها الدائمة والظاهرة بشكل واضح على وجهها إلا أنها كانت مفاجأة للوالدين فهذه الابتسامة هي ابتسامة مرضية نادرة ودائمة وليست مجرد ترحيب من الأبنة لوالديها.

" آيلا سمر موتشا" هي تلك الفتاة الاسترالية التي ولدت بحالة نادرة تسمى "التضخم العضلي الثنائي / bilateral macrostomia" والمعروفة باسم " الابتسامة الدائمة" وهو تشوه مرضي نادر يصيب حالة ولادة واحدة لكل 150 ألف أو 300 الف حالة ولادة ويظهر هذا التشوه كابتسامة دائمة على الوجه نتيجة عدم التحام زوايا الفم معًا بشكل صحيح أثناء وجود الطفل في الرحم بحسب موقع " India express".

اقرأ ايضا:لتحقيق نتيجة إيجابية.. أفضل أوقات ممارسة الرياضة للجنسين

تنشأ هذه الشقوق التي غالبًا ما تكون على أحد جانبي الوجه أو كلاهما عند ولادة الطفل في لحظات التطور الجنيني للطفل داخل الرحم وتحديداً خلال الأسبوع السابع من التطور عندما تتشكل زوايا الفم والخد، وعلى الرغم من إمكانية تحديد إصابة المرض منذ وجود الجنين في الرحم إلا أنه لا يمكن العلاج إلا بعد الولادة من خلال الجراحة.

 

والتي تتم في سن مبكر للطفل لتجنب المشكلات التي تواجه المصاب مثل مشاكل في الرضاعة مع المساعدة في تصحيح السيلان اللعابي ومشاكل الكلام وقدرة المضغ الضعيفة، وعلى الرغم من أن السبب المرضي لهذه الحالة غير واضح حتى الآن إلا أن والدي آيلا اعتمدا على وسائل التواصل الاجتماعي للتوعية بهذا المرض النادر حتى أصبحت آيلا نجمة على انستجرام ولديها آلاف المتابعين.

Advertisements