انطلاق اجتماع الخبراء التحضيري للذكرى الثلاثين للسنة الدولية للأسرة بشأن التغيير التكنولوجي

صورة موضوعية
صورة موضوعية
Advertisements


تعقد الأمانة العامة لجامعة الدول العربية – قطاع الشؤون الاجتماعية – إدارة المرأة والأسرة والطفولة، بالشراكة مع معهد الدوحة الدولي للأسرة عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، وإدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية بالأمم المتحدة (UN DESA)، وصندوق الأمم المتحدة للسكان في منطقة الدول العربي (UNFPA ASRO)، اجتماع فريق خبراء حول التغيير التكنولوجي والأسرة في المنطقة العربية، المقرر عقده بتاريخ 2و5 يونيو الجارى بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية.

 يناقش الاجتماع خلال جلسات العمل المدرجة على جدول أعماله عدة مواضيع من ضمنها الإدمان الرقمي والتماسك الأسري، والأبوة الرقمية، وعرض الاستراتيجية العربية للأسر والتي أعدتها إدارة المرأة والأسرة والطفولة- قطاع الشؤون الاجتماعية- جامعة الدول العربية والتي تناولت أثر التطوّر التكنولوجي على الأسرة العربية.

 وقد صرحت السفيرة د. هيفاء أبو غزالة – رئيس قطاع الشؤون الاجتماعية -الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بأن الاجتماع يهدف لتسليط الضوء على اثار تطور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على الأسرة العربية، وذلك نظراً لأهميّة دَور تكنولوجيا المعلومات والاتِّصال في التغيّرات والأنشطة الثقافيّة والفكريّة والاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة التي تطرأ على مجتمعاتنا العربية  كما أضافت بأن الاجتماع يأتي في إطار الاستعدادات المتواصلة للاحتفال بالذكرى السنوية الثلاثين للسنة الدولية للأسرة عام 2024 حيث أعلنت الجمعية العامة للأمم المتحدة السنة الدولية للأسرة عام 1994 وذلك في قرارها 44/82 المؤرخ 9  ديسمبر 1989،

ومن المقرر أن يقدم الاجتماع الذي يضم عدداً من الخبراء الإقليميين والدوليين المعنيين بقضايا الأسرة عددا من التوصيات حول أفضل الممارسات لدعم الأسر بالتغيرات التكنولوجية، والمناصرة لتنفيذ سياسات عمل تُراعي التوازن بين العمل والمسؤوليّات الأسريّة، وكذلك مناصرة تطوير برامج تربوية  قائمة علي التكنولوجيا، ، ويأتي ذلك في إطار تطوير سياسات أسرية تدعم تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

اقرأ أيضا الجامعة العربية تدعو للحد من معاناة الأسرى الفلسطينيين

Advertisements