تأهيل الجهات الحكومية للحصول على جائزة التميز المؤسسي بقصور الثقافة 

ارشيفية
ارشيفية

أطلقت الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة المخرج هشام عطوة، من خلال الإدارة المركزية للتدريب وإعداد القادة الثقافيين برئاسة الدكتورة منال علام فعاليات البرنامج التدريبي "تأهيل الجهات الحكومية للحصول على جائزة التميز المؤسسي" لعشرين من العاملين بهيئة قصور الثقافة والمنفذ بمعهد التخطيط القومي.

اقرأ أيضا | التعليم تكشف عن أول منحة تدريبية مجانية تكنولوجية للطلاب المتفوقين

يأتي البرنامج تنفيذاً لأهداف رؤية مصر 2030، ودعم جهود الدولة لنشر وتعميق ثقافة التميز والتطوير المؤسسي بقطاعات الدولة المختلفة، وتحسين جودة حياة المواطن وتعزيز ريادة وتنافسية الدولة المصرية وتعميق ثقافة التميز المؤسسي في كل الجهات الحكومية تم تناول مجموعة من النقاط خلال المحاضرة أهمها التعريف بالجودة والتميز، وأهم المعايير القياسية لتطبيقات نظام إدارة الجودة والتي تأتي في مقدمة الاهتمامات الاستراتيجية الحيوية التي تواجهنا في حياتنا اليومية وفي مجالات التخصصات المتنوعة ويرجع ذلك إلى تزايد حدة المنافسة بين المؤسسات الخدمية والإنتاجية في ظل تزايد العرض والطلب ليتجاوز مفهوم الجودة معناه التقليدي ليشمل جودة المؤسسة بهدف تحسين وتطوير العمليات والأداء وتقليل التكاليف والتحكم في الوقت والعمل بروح الفريق وتقوية الانتماء.

كما تم تناول EFQM نموذج التميز الأوروبي الذي تتبناه العديد من الدول، وهو نموذج تميز المؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة عبارة عن مخطط "للأسباب والتأثيرات" يتكون من 9 معايير رئيسية، وهناك خمس "ممكنات"، هي: القيادة، والإستراتيجية، والموظفون، والشراكات والموارد والعمليات، والمنتجات والخدمات، وأربع “نتائج” المتعلقة بالعملاء، والنتائج المتعلقة بالموظفين ،والنتائج المتعلقة بالمجتمع، ونتائج الاعمال. وتغطي معايير "الممكنات" ما تقوم به المنظمة. أما معايير "النتائج" فتغطي ما تحققه المنظمة.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي