انبعاثات كتلية وتوهجات شمسية نشطة تتجه نحو الأرض خلال أسبوع |صور 

 انبعاثات كتلية
انبعاثات كتلية
Advertisements

أكدت الجمعية الفلكية بجدة، أنه تشير صور الاقمار الصناعية المخصصة لمراقبة الشمس أن مجموعة البقع الشمسية النشطة AR2994 و AR2993، التي أطلقت توهج كبير بلغت قوته (X1)  قد تكون مجرد البداية، حيث توجد منطقة نشطة كبيرة أخرى خلفها مباشرة يتوقع ان تظهر فوق الطرف الشمالي الشرقي للشمس خلال أيام.

إضافة لذلك تشير النماذج الحاسوبية لمسار الانبعاث الكتلي الاكليلي الذي تسبب به التوهج الكبير أمس بأنه ليس في اتجاه مباشر نحو الكرة الأرضية حيث سيمر خلف كوكبنا. 

وأضافت الجمعية أن الفرصة مهيأة جدًا لحدوث المزيد من التوهجات، فمجموعة البقع الشمسية الموجودة الآن نشطة لأكثر من أسبوع، حيث قامت بقذف انبعاثات كتلية اكليليه وأعمدة من البلازما نحو الفضاء من موقعها على الجانب الآخر من الشمس وهي الآن تتحرك لتصبح في اتجاه الأرض. 


Advertisements