Advertisements

توصيات المؤتمر الدولي الرابع للعلوم الإنسانية بآداب جامعة المنوفية |صور

عميد كلية الآداب جامعة المنوفية
عميد كلية الآداب جامعة المنوفية
Advertisements

اختتمت اليوم فاعليات المؤتمر الدولي الرابع للعلوم الإنسانية ومسارات التحول الذى نظمته كلية الآداب جامعة المنوفية في الفترة من ٢ إلى ٣ مارس الحالي.


أوصى المؤتمر بالعديد من التوصيات من أهمها إنشاء متحف إقليمى لمحافظة المنوفية يروى لأبناء المنوفية دورها التاريخى والحضارى عبر العصور التاريخية ودورها الباسل في مقاومة التحديات وترسيخ أركان الهوية المصرية ، العمل على تسجيل التراث المادى والثقافى وحفظه من الضياع للأجيال القادمة كركيزة أساسية في التمسك بالثقافة المصرية والعربية، وضع خطة للارتقاء بها على عدة محاور، أولها تشييد المدارس في المناطق التي تعانى عجزاً ، ومن خلال تحديد المناطق التي تعانى كثافات طلابية مرتفعة،    ضرورة الاهتمام بالصيانة الدورية للبنية الأساسية بالمناطق الصناعية القديمة وكذلك المناطق الريفية من خلال مبادرة حياة كريمة ، مواجهة الفتاوى المتشددة والعمل على تفكيك مبادئ الفكر المتشدد بما يحقق ثقافة التسامح الدينى وتعميق ثقافة الحوار ،  تفعيل ثقافة المواطنة بما يحقق التعايش السلمى بين أبناء الوطن،    تفعيل التدريس باللغة العربية في العلوم الإنسانية للمنافسة بين اللغات الحية، التركيز على إدارج المعلوماتية كمادة أساسية في العلوم الإنسانية، الاهتمام بالدراسات البينية والعمل على تعميق دراسة الحاسوبية، تعزيز دور النص الأدبى في عملية التواصل للمساهمة في تأصيل الحوارات متعددة الثقافات.

كما شملت التوصيات إجراء مزيد من البحوث النفسية لاستكشاف العلاقة بين التحول الرقمي وتغير منظومة القيم لدى الأفراد، عمل مزيد من البحوث للوقوف على طبيعة العلاقة بين التحول الرقمي واضطرابات الهوية لدى الأفراد، ضرورة عمل برامج إرشادية وقائية للحد من الاثار السلبية للتحول الرقمي على سلوك الأفراد، ضرورة تولى مؤسسة رسمية حكومة رعاية حركة الترجمة في مصر من كافة اللغات الحية، ضرورة العمل على وضع معايير ومؤشرات ضمان مدى فاعلية التحول الرقمي، مع ضرورة تأهيل الموارد البشرية في كافة القطاعات الحكومية من أجل التعامل وتفعيل منظومة التحول الرقمي الكامل، والعمل على أن تكون مصر مركزا إقليميا لمراكز البيانات الضخمة وبنوك المعلومات، نشر ثقافة تكوين فرق بحثية متعددة التخصصات وإكساب أعضاءها مهارات العمل الجماعي ، وإصدار دوريات معنية بهدا الأمر .

اقرأ أيضا  |  عودة النادي الأدبي بجامعة المنوفية لاكتشاف مواهب الطلاب في الفنون

علي هامش الختام؛ أعلن الدكتور إسماعيل عن الأبحاث المميزة واهدائهم جائزة درع المرحوم الدكتور فتحي مصيلحي وهم الباحثة أسماء فتحي جامعة بنها، الباحثة نادية سعد مرسي جامعة طنطا، الباحثة حنان شبانة إبراهيم عبدالوهاب جامعة تبوك ،الباحث صلاح محمد صلاح دياب جامعة المنوفية.

وتأتي الفعاليات تحت رعاية الدكتور عادل مبارك رئيس  الجامعة ، الدكتور أحمد القاصد نائب رئيس الجامعة لشؤون الدراسات العليا والبحوث والدكتور  اسامة مدنى عميد الكلية رئيس المؤتمر، الدكتور محمود الجندى وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا ومقرر المؤتمر، الدكتور اسماعيل يوسف استاذ العمران ونظم المعلومات الجغرافية بالكلية منسق المؤتمر، وبحضور الدكتور حسن خطاب وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، الدكتور عادل الشاويش وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب ولفيف من اعضاء هيئة التدريس والباحثين المشاركين في المؤتمر.

Advertisements

 

 

 


Advertisements